برلمان

كتلة الأغلبية النيابية تجتمع في مكتب الدمخي لبحث التعامل مع استجواب الوسمي

(تحديث3) تعقد كتلة الأغلبية النيابية اجتماعاً لها الآن في مكتب النائب د.عادل الدمخي لبحث الآلية المناسبة للتعامل مع الاستجواب الموجه من النائب د.عبيد الوسمي ضد رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك.

(تحديث2) باشر النائب د.عبيد الوسمي فو وصوله إلى مكتبه بوضع اللمسات الأخيرة على صحيفة الاستجواب المقدم منه ضد رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، ومن المنتظر أن يقدمه بشكل رسمي بعد قليل إلى الأمانة العامة لمجلس الأمة. 

(تحديث) قال النائب د.عبيد الوسمي إنه في الطريق إلى مجلس الأمة الآن لتقديم الاستجواب إلى سمو رئيس مجلس الوزراء وفقاً لما وعد به البارحة في ندوة “الانتقائية في تطبيق القانون” 

ونقلت صحيفة “الراي” عن الوسمي قوله إن الاستجواب سيتضمن محور المعتقلين “البدون” وكذلك المعتقلين على خلفية دخولهم قناة الوطن.

– يا سمو الرئيس مع احترامي لشخصك أنت غير قادر على ادارة الدولة والتشكيل لا يصلح فريق كرة قدم  

– استجواب وزير الداخلية  لن يستغرق معي 5 دقائق…التهدئة على حساب الكرامة امر مرفوض 

– لا نملك دبابات ولا طائرات نحارب بها ولكن عندنا كرامة نقاتل من أجلها 

– هايف مؤيدا الوسمي : ملف الاعتقالات والقيادات الفاسدة يجب أن يغلق  

– البراك والوعلان يتضامنان : سنوقع على الصحيفة  

– الجويهل والقلاف والدويسان يعلنون تأييدهم لاستجواب الوسمي 



اعتزم النائب عبيد الوسمي تقديم  أول استجواب في امة 2012، في حق رئيس الوزراء، مؤكدا انه سيوقع الليلة صحيفة الاستجواب على خلفية ” التطاول على القبائل”.  



وفيما تضامن مع الوسمي عدد من النواب الذين ساءهم “ازدواجية تطبيق القانون” ، يبدو ان كثيرا من نواب المعارضة لا يؤيدون تقديم استجواب في هذه المرحلة المبكرة التي آلوا على أنفسهم خلالها بالانجاز والتنمية، وهو ما جعلهم يضغطون على النائب اسامة المناورلعدم التطرق الى موضوع الكنائس في هذا التوقيت ووضع الاولويات على جدول الاغلبية المعارضة.



وقال الوسمي  في ندوة “الانتقائية بتطبيق القانون” في صباح الناصر وسط حشد من الحضور : “سأوقع الليلة صحيفة استجواب رئيس الوزراء بسبب تطاول السلطة على القبائل وأقسم بالله ما يعنيني البرلمان وأقول للأخ رئيس الوزراء (الطيب) أنت وحكومتك مثل (عش العنكبوت)”.



وأضاف: “لو يريدون حل البرلمان فعليهم بالعافية هو آخر همنا، وغدا الوعد في مجلس الأمة، ونحن لا نملك دبابات ولا طائرات لكي نحارب بها ولكن عندنا كرامة نقاتل من أجلها”.



واكد الوسمي : “سأقدم الاستجواب حتى لو لم يدعمني النواب فيه وحتى لو أدى إلى حل مجلس الأمة”.



واشار الوسمي كذلك الى استجواب وزير الداخلية  وقال “لن يستغرق معي 5 دقائق، فالتهدئة على حساب الكرامة امر مرفوض..واذا حل البرلمان خله يروح على وجهه”.



واضاف الوسمي: أنا أدافع عن الحربش وهايف والطبطبائي ومستعد لخوض الحرب منفردا..”ولو يبون يحلون المجلس فآخر همنا”



وتابع الوسمي: “يا سمو الرئيس مع احترامي لشخصك فأنت غير قادر على ادارة الدولة والتشكيل الحكومي لا يصلح حتى ان يكون فريق كرة قدم..انت وحكومتك مثل بيت العنكبوت وفي نفخة وحدة اطيركم”.



من جهته قال النائب محمد هايف: “لا تتصوروا أني سوف ألوم النائب الوسمي على ما قاله، وأنا أؤيد ما قاله إذ كيف تديرها عناصر فاسدة، والتصعيد قادم”.



كما ايد النائبان مسلم البراك ومبارك الوعلان النائب الوسمي في عزمه الاستجواب “واذا الصحيفة جاهزة سنوقع عليها”،مبررين وجهة نظرهم بالازدواجية في تطبيق القانون.

Copy link