رياضة

بالفيديو/ ليفربول يسحق برايتون .. بسداسية

أحسن ليفربول وفادة برايتون، عندما هزمه بنتيجة عريضة قوامها ستة أهداف مقابل هدف، في إطار الجولة الخامسة من كأس الاتحاد الإنجليزي.
وأهدى مدافعي برايتون المباراة لليفربول بأخطاء ساذجة، فسجلوا ثلاثة أهداف بالخطأ في مرماهم، بينما تكفّل كلًا من “كارول” و”سواريز” و”سكرتل” بتسجيل ثلاثة أهداف أخرى، ليمنحوا فريقهم بطاقة الصعود للدور القادم.
بدأ ليفربول المباراة بقوة ولم ينتظر سوى خمس دقائق ليضع هدف التقدّم عن طريق المدافع “مارتن سكرتل” بضربة رأس بالتخصص من كرة عرضية، إثر ركلة ركنية لعبها القائد “ستيفن جيرارد”.
ولعبت ركلة حرة غير مباشرة سريعًا لـ”ستيفن جيرارد” على حدود منطقة الجزاء، فسدد كرة قوية لكنها مرت جانبية في الدقيقة 15.
حاول لاعبي برايتون مجاراة ليفربول عن طريق التمريرات الكثيرة، حتى اللاعب الكونغولي “كيزينجا لوالوا” في تعديل النتيجة للضيوف بتسديدة ولا أروع، بعد أن تهيأت له الكرة من ركلة حرة غير مباشرة من خارج منطقة الجزاء سكنت الزاوية اليمنى للحارس “بيبي رينا” في الدقيقة 17.
 
ضغط ليفربول بقوة بحثًا لاستعادة التقدّم وانكمش لاعبي برايتون، وراوغ “إنريكي” من خارج منطقة الجزاء قبل أن يطلق تسديدة بيمناه مرّت بجوار القائم الأيسر لحارس برايتون في الدقيقة 22.
واصل لاعبي الـ(ريدز) اعتمادهم على التسديد من خارج المنطقة، بسبب تكتّل لاعبي برايتون، وذهبت تسديدة من “لويس سواريز” بعيدة عن المرمى، وبالدقيقة 27 عاد “سواريز” لتهديد مرمى الضيوف، بعد أن اخترق بمهارة لمنطقة جزائهم، فسدد كرة لكن أحد مدافعي برايتون أبعدها قبل أن تدخل مرماه.  
وحملت هجمات ليفربول طابع الخطـورة، وبالدقيقة 31 سدد “أندي كارول” كرة رأسية نموذجية بعد عرضية من “ستيفن جيرارد”، لكنها علت العارضة ببضعة سنتيمترات.
استمرت سيطرة ليفربول المطلقة على اللقاء خلال الشوط الثاني، ونجح “أندي كارول” إنهاء المباراة لصالح فريقه بالهدف الثالث في الدقيقة 57، بعد أن هرب من الرقابة ووضع قدمه مباشرة في الكرة العرضية من “داونينغ” من الجهة اليسرى.
انهارت دفاعات برايتون أمام ضغط ليفربول، وبدأ مدافعيه يرتكبون الأخطاء الساذجة، وإحراز الأهداف في مرماهم، فعاد المدافع “ليام بريدكات” ليضع الهدف الثاني بالخطأ في شباك فريقه في الدقيقة 71، بعد أن فشل مجددًا في ابعاد كرة سهلة من “جيرارد” الذي سدد الكرة قبل أن تخرج من الملعب.
ومن خطأ دفاعي آخر، أهدى المدافع “كارل لويس” الهدف الخامس لـ(الريدز)، فبعد خروج حارس برايتون لالتقاط كرة عرضية من “سواريز” وصلت لـ”كارل” الذي لم يكن تحت ضغط من “أندي كارول”، فقام بتسلمها على صدره، ومحاولة تشتـيتـها بطريقة غريبة، لتطول منه وتعبر خط المرمى معلنة عن الهدف الخامس.
وتحصّل البديل “ديريك كَويت” على ركلة جزاء، طالب “دالغليش” من خارج الخطوط بأن يُسددها “سواريز” ليضع اسمه في قائمة الهدافين، ويُصالح جماهير ليفربول، لكن الأخير خيّب ظن مدربه بتصدى حارس برايتون “بريزوفان” لتسديدته. 
لكن المهاجم الأوروغوياني عاد في الدقيقة 84 في الدقيقة ليُكفر عن اهداره لركلة الجزاء، ويُسجل الهدف السادس لـ(الريدز) بعد كرة عرضية من “إنريكي” المخترق من الرواق الأيسر، هيأها “أندي كارول” برأسه لـ”سواريز” الذي لم يتوان في وضعها برأسه داخل شباك الضيوف.


Copy link