محليات

بالفيديو/ الحسيني منتصرًا لـ(البدون): المصيبة ليست في ظلم الأشرار .. بل في صمت الأخيار

باستحضاره مقولة محرر العبيد في أمريكا “لوثر كينغ”.. استهل الكاتب والناشط “عبدالرحمن الحسيني” مداخلته في برنامج (الكلام الحر) على قناة اليوم للحديث عن التعسّف الحاصل ضد المعتقلين البدون، حيث ذكر مقولة “كينغ” الشهيرة “المصيبة ليست في ظلم الأشرار .. بل في صمت الأخيار”.. وكان حاضرًا كل من المذيعيّن “داهم القحطاني” و”جعفر محمد”، وضيف الحلقة نائب مجلس الأمة “أسامة المناور”.

“الحسيني” ذكّر النائب “المناور” بندوة (حق المواطنة .. بين السيادة والقانون)، والتي حضرها النائب مع زميله د.”عبيد الوسمي” وكذلك د.”ثقل العجمي” والنائب السابق د.”حسن جوهر”، وأهم ما جاء بعد الندوة هي السيادية في منح الجنسية، ومدى دستورية الجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية، وعلّق “الحسيني” على كلمة الزميل “محمد الوشيحي” الشهيرة “أنا يا كويت قد اكتويت”، قائلًا بأن البدون أصبحوا “كباب خشخاش”.
وذكر “الحسيني” في مداخلته بأن النائب “محمد هايف” هو الوحيد الذي وقف بصدق مع المعتقلين (البدون) على حد وصفه، لكن “المناور” رد بأن “هايف” لطالما كان سباقًا لمثل هذه المواقف، ولكن هذا لا يعني بأن الجميع لم يتخذ الموقف المستحق عليه، مذكرًا بأن البيان الذي خرجت به المعارضة اليوم بعد اجتماعها بمنزل النائب “محمد الدلال” تحدّث عن قضية البدون ومعتقليهم.
“المناور” قال كذلك بخصوص “سيادية منح الجنسية” بأنه حصل خارج سلطة مجلس الأمة، وهو أمر غير دستوري، حيث حق التقاضي مكفول للجميع.

Copy link