برلمان

الجويهل: لم أطرد من البراك


(تحديث) نفى النائب محمد الجويهل صحة ما نشر عن أن النائب مسلم البراك قام بطرده من لجنة حماية المال العام، مشيرا الى أنه لو حدث وحاول البراك طردي فإنها ستعد اساءة للبراك وليست لي، مضيفا أن البراك لم يوجه له أي كلمة عندما دخل مقر لجنة حماية المال العام بعد انتهاء الاجتماع.  



وحكى الجويهل ما حدث من وجهة نظر قائلا: “إنني وصلت الى مجلس الأمة متأخرا حوالي الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا وظننت أن اجتماع لجنة حماية المال العام مازال مستمراً ولأنني عضو باللجنة توجهت لمقرها فتحت باب قاعة الاجتماع ودخلت فجأة وكان متواجداً في الخارج مصورون وصحافيون فدخلوا خلفي وألقيت السلام على الموجودين وفوجئت بأن البراك هو النائب الوحيد العضو بلجنة المال العام وكان معه نواب آخرون منهم شخير والوعلان كانوا يناقشون أمراً ما لا أعلمه”.




وتابع الجويهل: “فور دخول المصورين خلفي سمعت البراك يطلب منهم عدم التصوير وأشاح بيده لهم قائلا اجتماع اللجنة انتهى”.



وأكد الجويهل أن البراك لم يوجه له الحديث ولم يطرده من مقر اللجنة بل كان كلام البراك موجها للمصورين ليخرجوا.  



من جهة أخرى قال الجويهل لوزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود: “لدينا معلومات عن 19 عميداً يستحقون الترقية إلى ألوية وهناك من يضغط عليك من أصحاب الصوت العالي لإضافة اسمين معهم، وهذا اختبار لك ونحن نراقب عن كثب، ولكل حادث حديث”.



طرد النائب مسلم البراك زميله في لجنة الأموال العامة النائب محمد الجويهل لحضوره متأخرا عن الاجتماع الذي عقد اليوم، إلا أن الغريب في الأمر هو سكوت الجويهل وعدم رده على البراك عند طرده حيث خرج من اللجنة بكل هدوء.




Copy link