عربي وعالمي

القرضاوي يستصرخ للأقصى.. ونساء فلسطين في مواجهة الإسرائيليات

فى بيان صدر عن مؤسسة القدس، اليوم، دعا رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورئيس مجلس أمناء “مؤسسة القدس الدولية” الشيخ يوسف القرضاوي، إلى انتفاضة شعبية عربية، وحراك لحماية المسجد الأقصى والتصدي للتهديدات اليهودية باقتحامه وهدمه تمهيداً لبناء الهيكل المزعوم.

 وحذر القرضاوي الجماعات اليهودية المتطرفة من الاعتداء على المسجد الأقصى، ومحاولات فرض أمر واقع من خلال تكرار اقتحامه، مشددا على أن الأقصى “خط أحمر” لا يقبل المساس به”، داعياً علماء المسلمين، الشعب الفلسطينى فى الضفة الغربية وقطاع غزة، والعرب فى مصر والأردن وسوريا والدول المجاورة، إلى الانتفاض دفاعاً عن المسجد الأقصى وتحريره من الاحتلال كـ “نذير من النذر الأولى التى يتوجّب على الاحتلال معرفتها، حيث إن الأمة ستكون لليهود المسرفين المدعين بالمرصاد، فهى تعيش الآن فى ربيع عربى ولم تعد نائمة هائمة”.

إلى ذلك، دعت قيادات دينية ووطنية فى مدينة القدس المحتلة النساء الفلسطينيات، لاسيما فى المدينة ومن داخل الأراضى المحتلة عام 1948، للتوجه إلى المسجد الأقصى للتصدى لمجموعات نسائية صهيونية دعون لاقتحام المسجد بشكل دورى.

وكانت مجموعة من الصهاينة، قد اقتحمت المسجد الأقصى صباح أمس الأول بحماية من قوات الشرطة الصهيونية، بحسب تأكيد شهود عيان داخل المسجد.وأشار الشهود العيان، بأن المغتصبين تجولوا فى ساحات المسجد الأقصى، لافتين النظر إلى أن قوات الاحتلال ما تزال تمنع الشبان الفلسطينيين من الدخول إليه، وتستبدل بطاقات هويات الشبان المتواجدين داخل الساحات وبالقرب من الأبواب، ببطاقات يستعيدها الشبان حال خروجهم من المسجد.

Copy link