برلمان

الداهوم لـ: لم نجمع تواقيع تعديل المادة الثانية

لماذا لم يرد تعديل المادة الثانية من الدستور ضمن اولويات الاغلبية النيابية والتي اعلنت عنها اللجنة التنسيقية امس ، اجاب  الناطق باسم كتلة العدالة الاسلامية البرلمانية النائب بدر الداهوم ل : ان ما تم اعلانه هي الاقترحات بقوانين فقط الى جانب طلبات لجان التحقيق وهي الاقتراحات التي  ستتقدم بها تباعا كتل الاغلبية للمجلس، مضيفا انه لم تتضمن الاولويات المعلن عنها اية مقترحات خاصة بالتعديلات الدستورية لانها في هذه المرحلة اولويات تشريعية.

واوضح الداهوم ان طلب تعديل المادة الثانية من الدستور المتعلقة  بالشريعة الاسلامية واسلمة القوانين هي ضمن اولويات كتلة العدالة، واشار الى ان اقتراح او طلب تعديل المادة الثانية  لم يتم جمع توقيعات عليه من نواب المجلس الجديد حتى الان لانه وفقا لالية العمل في كتلة الاغلبية سيتم اولا اخبار  نواب الاغلبية بنص طلب التعديل قبل جمع التوقيعات عليه ومن ثم يقومون بالتوقيع وسيعرض على جميع  نواب الاغلبية بالاضافة الى باقي النواب من كافة الاتجاهات والكتل.

 واكد الداهوم ان  هناك توافقا بين  نواب كتل الاغلبية و “بعض” النواب المستقلين على طلب تعديل المادة الثانية من الدستور.

 

Copy link