محليات

حملات لرفع السيارات المهملة والمعروضة للبيع
احمد الصبيح : تستهدف تنظيف الساحات العامة وطرقات البلاد

 قال مدير عام بلدية الكويت المهندس احمد الصبيح ان افرع البلدية في المحافظات الست تنظم حملات وجولات تفتيشية مكثفة على مدار الساعة لرصد ورفع السيارات المهملة والمعروضة للبيع خلافا للقانون في الساحات العامة وجوانب الطرقات.
واضاف المهندس الصبيح ان الجولات تستهدف تنظيف الساحات العامة وطرقات البلاد من هذه الظاهرة لاسيما مع أجواء الاحتفالات القائمة بأعياد الكويت الوطنية.
واوضح ان فرق الطوارئ في المحافظات الست تتولى انذار اصحاب تلك السيارات المهملة والمعروضة في وقت تتخذ الاجهزة الرقابية في البلدية الاحتياطات والتدابير اللازمة لضمان استمرار هذه الحملات والجولات على مدار الساعة.
وذكر ان تلك الجولات تشمل رفع السيارات المهملة والمعروضة للبيع من مختلف المناطق الواقعة تحت مسؤولية كل بلدية في المحافظات وايداعها موقع حجز السيارات “ولن يتم الافراج عنها الا بعد دفع الرسوم المقررة”.
واكد اهمية اتباع الارشادات التوعوية التي تطلقها البلدية حيال هذه الظاهرة “حيث من شأن عرض السيارات للبيع وركن المهملة في الساحات الاضرار بالخدمات العامة والتسبب بالاذى والتضييق على الآخرين والتسبب بوقوع الحوادث علاوة على تكسير الارصفة وازدحام الشوارع المطلة على تلك الارصفة والساحات”.
وبين الصبيح ان قانون البلدية يعطي الحق بانذار اصحاب السيارات المهملة والمتروكة برفعها عقب انتهاء المدة المحددة عبر الملصق الذي يتم وضعه عليها وفي حال تقاعس اصحابها يتم رفعها وحجزها بمواقع حجز البلدية في منطقة أمغرة او ميناء عبدالله طبقا للمحافظات.
وقال ان الحملات تستهدف المحافظة على النظافة العامة في مختلف مناطق الكويت واضفاء المناظر الجمالية والحضارية للساحات العامة مؤكدا ان الاعمال الرقابية مستمرة ولن تتوقف عند حد معين.
وذكر ان العمل جار لتفعيل ذلك الدور على مختلف الاصعدة بما يتماشى ومختلف الجوانب المتعلقة بلائحة النظافة العامة واشغالات الطرق مشيرا الى تقييم دوري ستجريه البلدية للعمل في المحافظات الست واصلاح مواقع الخلل بالسرعة الممكنة. 
Copy link