برلمان

مشاهدات من جلسة اليوم
سجال ساخن خلال مناقشة اقتراح وضع ضوابط لكلمة رئيس السن

* دار سجال ساخن خلال مناقشة اقتراح وضع ضوابط لكلمة رئيس السن من قبل مكتب المجلس، قبل أن يرفض المجلس الاقتراح، ودار السجال كالتالي:  
 
– عاشور: أنا أحد مقدمي الاقتراح وهو لايتكلم عن كلمة السلطان فهي قضية وانتهت..لكن في المستقبل نخاف أن نكون بحرج أمام سمو الأمير فقد يأتي شخص ويتكلم عن السعودية  
– محمد هايف: لولا تعرض السلطان لسوريا لما كان هناك خلاف والبعض يريد عزل الكويت عن محيطنا
– البراك: كلمة السلطان تمثل ضمائر كل الكويتيين..
– عبدالصمد: من أعطى البراك الحق بالتكلم عن كل الكويتيين
* حاول النائب مرزوق الغانم تلطيف أجواء الجلسة الساخنة، بعد تقديم عدد من النواب اقتراحا بايفاد عبد الحميد دشتي إلى إيران لبحث قضية الفضالة، فقال الغانم: “الأخ محمد هايف لديه الرغبة بالذهاب فأرجو ضم اسمه ليتزامل مع دشتي”.

* قال النائب محمد الجويهل: أهل الكويت انتخبونا لنحل مشاكلهم من توظيف، ومتقاعدين، واسكان، وأرامل ومزدوجي الجنسية..والأولى بالحكومة أن تزودنا بانتماءات النواب تحت قبة عبدالله السالم بدل أن نناقش الشأن السوري الذي يقسم المجتمع. 

* اعترض النائب عدنان عبدالصمد على اجراءات خالد السلطان في ادارة الجلسة، وخاطب نواب الأغلبية “هذه حكومتكم الله يباركلكم فيها، ومن يقول مؤزمين انبطاحيين في السابق اراه هو والحكومة كذلك اليوم”، ورفض الوزير المويزري حديث عبدالصمد، مطالبا عدم تحميل الحكومة شيء ليس عليها، ولا نقبل بهذا الكلام. 

* قال النائب عبدالله الطريجي: لا نقبل ان يمسنا أحد بسوء، فنحن الكويتيون لم نعجز عن مواجهة صدام ولن نعجز عن مواجهة مناديب بشار في المجلس. 

* قام النائب عبدالحميد دشتي بتوزيع نسخة من الدستور السوري الجديد على الصحافيين بالإضافة إلى تقييم عام عن الأحداث في سوريا، وقم قبل ذلك بتقديم اقتراح بقانون يقضي بإنشاء الهيئة العامة لتسوية مديونيات المقترضين. 

* قال النائب محمد الصقر إنه أبلغ مجموعة الـ 35 أن نضع أيدينا بأيديكم للتحقيق في قضية التحويلات ولكننا نرفض أن تطبخ الأمور خارج المجلس.

Copy link