محليات

في سوق الجمعة.. “المستعمل” يختلط بالمسروق

– تنبيه إداري لا يعمل به الكثيرون: تدوين اسم البائع ورقمه المدني 



في سوق الجمعة وتحديدا المستعمل يختلط الحلال بالحرام ، فلا يفرق الزبون بين البضائع التي جمعها التجار من المنازل بعد تخلي اصحابها عنها ،وبين الاغراض التي سلبت من الآخرين وخاصة المولدات الكهربائية من المخيمات.


وصاحب المخيم يختصر الطريق في إيجاد ضالته “الماطور” ويجهد نفسه باحثا عنها في السوق، وربما يتعثر عن العثور ويستسلم لكثرة ما يباع هناك.

واللافت  للنظر أن نسبة من تلك المعروضات مسروقة أو مفقودة من أصحابها تباع بسعر مغر مما يثير الاستغراب والتساؤل معا!!

” استطلعت هذه الحقيقة ووضعت يدها على الأمور الخفية وما ينتهك من تجاوز حقيقي في بيع المسروقات وإدارة السوق في سبات عميق عما يحدث.

وعن هذا الموضوع صادفنا أحد الإداريين في سوق الجمعة فقال اننا اكتفينا بوضع التعليمات الشفهية للأخوة المشترين بأن يأخذ الحذر من الباعة ويدون الرقم المدني واسم البائع حتى لا يقع في فخ الغش أو لشرائه سلعة مسروقة.

وأضاف: هناك مولدات كهربائية كثيرة وربما يختلط الحابل بالنابل أي الجديد مع المستعمل، ولاسيما ان بعض الباعة الآسيويين يلجأون الى الأساليب غير الشرعية في البيع وكذلك شراء المسروقات وعرضها في السوق.

وقال حسين العنزي ان هناك اقبالا شديدا على البضائع الرخيصة الثمن والتي من الممكن تكون مسروقة، مشيرا الى ان بعض اصحاب المخيمات يجولون في هذا السوق للبحث عن أمتعة المخيم التي فقدوها لعل يعثرون عليها في سوق الجمعة.

وأكد أن بعض الآسيويين يستخدمون المواطير المسروقة قطع غيار الى مواطير أخرى لتباع في السوق، لذلك تكون سلعة مغرية للمشتري في شكلها الجيدة وسعرها الرخيص.

وأما عن الباعة فقال عزيز الرحمن مياه ان أكثر ما يضايقنا هو سمعة السوق السيئة من أنه يبيع بعض المسروقات مما يجعل الزبائن يساومون بشدة عند التفاهم على ثمن المشتريات.

وأكد أن السوق ليس كله لصوص كما يتخيل الناس، فهناك من المواطير قديمة قد يستغني عنها مستخدموها ويبيعونها خصوصا أننا في أواخر موسم المخيمات.

ميكروفون “” سجل جدلاعنيف ما بين البائع والمشتري الى ثبات السعر، وأخذ الجادل الى “نشاف الريق”، فقال الأخير “الكل بيسترزق” على حسابنا خلصنا وبيعنا…

وفي مشهد مماثل له أخذ المشتري يحلف البائع على أنها الأعلى جودة، والبائع يكفل استمرارها في العمل، وانها غير مسروقة.








Copy link