محليات

الفضالة: الثلاثاء يعبر أبناء الدائرة الرابعة عن رغبتهم بالاصلاح

دعا المرشح للانتخابات التكميلية للمجلس البلدي في الدائرة الرابعة فاضل الفضالة الناخبين في الدائرة الى “عدم العزوف عن المشاركة في الاقتراع و المشاركة بكثافة حتى يعبروا عن مطالبهم من خلال الصناديق ويؤكدوا على أن دائرتهم بحاجة الى الاهتمام، ليس من المجلس البلدي فقط، بل من كل مؤسسات الدولة”، وقال الفضالة في تصريح صحافي:” صحيح أن هذه الانتخابات تكميلية لكنها مفصلية لان القضايا التي عرضها أبناء الدائرة اثناء الحملات الانتخابية اظهرت أن محافظة حولي بحاجة لعناية خاصة في الجوانب الانمائية كافة، والاقبال على الاقتراع تأكيد على تلك المطالب الحيوية من اجل مستقبل افضل يتحمل مسؤوليته من يمنحوه الناخبون الثقة لتمثيلهم في المجلس البلدي”.   
واكد الفضالة” أن ما توافقنا عليه مع أبناء دائرتنا في الايام الماضية هو الميثاق الذي سنعمل على تحقيق كل ما ورد فيه، وان نكون عند حسن ظنهم، ونبذل قصارى جهدنا في تحقيق طموحاتهم التي هي طموحات كل كويتي في مستقبل خدماتي افضل يقوم على العمل البلدي الصحيح المبني على الدور الانمائي للمجلس البلدي”. ورأى الفضالة” ان انتخابات الثلاثاء تشكل منعطفا مهما في تاريخ العمل البلدي في الدائرة الرابعة لانها تنطلق من قناعات وطنية بضرورة اصلاح الخلل الذي عانت منها محافظة حولي، وبخاصة ما يتعلق بالوضع البيئي واعادة النظر في خلل التركيبة السكاني لجهة كثافة انتشار سكن العزاب فيها، بالاضافة الى اعادة النظر بالبنية التحتية ككل وتحديدا بالطرق، وخصوصا الدائري الرابع، ومداخل ومخارج مناطق الدائرة، وتفعيل الرقابة الصحية والبلدية على كل مرافق الخدمات، والعمل على تعديل لائحة الاغذية وخصوصا في ما يتعلق باخضاع مراقبي البلدية لدورات الطب المساعد، بالاضافة الى تقليض الدورة المستندية، وتغيير صورة البلدية في اذهان الناس الذين عبروا عن استياء كبير تباطؤ انجاز المعاملات، والعمل على تحقيق المكننة الشاملة في البلدية”.
وختم قائلا:” أن كل ذلك لا يمكن أن يتحقق في حال عدم المشاركة الكثيفة في التصويت لا ن ذلك يعني اليأس من الاصلاح، وهو الأمر الذي لا يتنماه إي مواطن يطمح فعلا الى الاصلاح، لذلك نتمنى أن تكون مشاركة المواطنين كثيفة في الاقبال على الاقتراع، فالامال معقودة عليكم يا أبناء الدائرة الرابعة في اختيار من يعبر عنكم بصدق واخلاص”.
Copy link