برلمان

مستشهدا إلى ما نشرته ((سبر))
محمد هايف لشهاب: ماهو الإجراء المتخذ بحق المدير الذي لا يحب البدو ؟

مستشهدا بما نشرته عن قيام مدير عام في إحدى إدارات وزارة الأوقاف بإنهاء ندب أحد الموظفين من ذوي الكفاءة لأنه “لا يحب البدو”، وجه النائب محمد هايف سؤالا برلمانيا إلى وزير العدل والأوقاف والشؤون الإسلامية جمال الشهاب يستفسر من خلاله عن ما إذا كانت هذه الواقعة  تمثلا شرخا للوحدة الوطنية في نظر الوزير، وعن الإجراءات التي قام بها تجله تلك الحادثة..وفي مايلي نص السؤال:
طالعتنا جريدة  الإلكترونية بتاريخ 23/2/2012م عن خلاف نشب بين مدير عام بدرجة وكيل وزارة ونائبه بدرجة وكيل مساعد في إحدى الهيئات التابعة لوزير الأوقاف والشئون الإسلامية على خلفية قيام المدير العام بإنهاء ندب أحد الموظفين من ذوي الكفاءة، وأنه عند سؤال نائب المدير عن سبب قيام المدير بإنهاء الندب أجابه بالقول «لا يحب البدو». 
وعليه يرجى إفادتي بالتالي:
1- صحة ما ذكرته هذه الجريدة الإلكترونية عن الخلاف وسببه؟
2- وفي حالة صحة هذه الواقعة، هل تعد هذه الواقعة من وجهة نظركم شرخًا للوحدة الوطنية وضربًا للنسيج المجتمع الواحد من عدمه؟
3- هل تقدم نائب المدير العام بشكوى رسمية لكم بهذا الخصوص؟
4- ما هو الإجراء الذي اتخذتموه بخصوص هذه الشكوى؟ وهل قمتم بفتح تحقيق رسمي بهذا الخصوص من عدمه؟ وفي حالة عدم القيام بذلك يرجى بيان الأسباب التي حدت بكم لتجاهل الشكوى؟
5- وفي حالة صحة هذه الواقعة هل قمتم بإصدار أي قرار بإنهاء ندب الموظف المذكور من خلالكم مباشرة أو من خلال وكيل وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية خاصةً بعد ورود الشكوى؟ وفي حالة وجود أي قرار أرجو تزويدي بصورة القرار.
6- وما هي أسباب هذا القرار؟
مع خالص التحية،،،
مقدم السؤال
محمد هايف المطيري
  
Copy link