محليات

صباح الخالد: الاتفاق مع روسيا على وقف العنف في سوريا

اكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد انه تم التوصل مع وزير خارجية روسيا على عدة مبادئ من بينها وقف العنف في سوريا.
ودعا الخالد  إلى ضرورة وقف نزيف الدم في سوريا ومنع انزلاق بهذا البلد الى منزلقات أكثر خطورة.
 
وحذر الشيخ صباح الخالد الذي ترأس أعمال الدورة 137 لمجلس الجامعة العربية أن انزلاق سوريا إلى منزلقات خطرة سيكون بلا شك له انعكاساتها السلبية ليس على سوريا وحدها وإنما على المحيط الاقليمي.
 
وقال أن الدورة 137 لمجلس وزراء الخارجية العرب جاء في ظل ظروف غاية في الحساسية والأهمية، مبيناً أن هذه الحساسية تأتي كونها تنعقد في ظل استمرار تفاقم الوضع الإنساني المأساوي في سوريا.
وأضاف أن هذه الدورة أنجزت اعداد مشروع جدول أعمال مجلس الجامعة على مستوى القمة العربية، معرباً عن التطلع الى انجاحها وتسخير كافة الجهود والامكانات لخدمتها خاصة وأن القمة لم تعقد العام الماضي في موعدها.
 وتابع أن وزراء الخارجية العرب اجتمعوا في وقت سابق اليوم مع لافروف لمعرفة موقف بلاده من الأزمة السورية، مضيفاً أن الطرفين العربي والروسي اتفقا على المبادىء التالية للتفاهم حول حل الأزمة السورية وهي وقف العنف من أي مصدر كان وآلية رقابة محايدة وعدم التدخل الخارجي في الشأن السوري.
 
وأوضح أن الطرفين اتفقا كذلك على اتاحة وصول المساعدات الإنسانية لجميع السوريين دون اعاقة ودعم مهمة المبعوث المشترك إلى سوريا كوفي عنان لاطلاق حوار سياسي بين الحكومة وجماعات المعارضة السورية استنادا لما نصت عليه المرجعيات الخاصة بولاية هذه المهمة، مضيفاً بأن الوزراء قرروا في ختام اجتماعهم جملة من القرارات.
Copy link