منوعات

مفتي السعودية: دعم الجيش السوري الحر جهاد في سبيل الله

اعتبر مفتي عام المملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ  عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ أن عدم الجيش السوري الحر وتقويته وإصعاف شوكة النظام الحاكم يعد نوعاً من أنواع الجهاد في سبيل الله. 

وقال الشيخ خلال لقائه وفداً من جمعية إحياء التراث الإسلامي الكويتية أمس إنه  إذا تيقن وصول الدعم بأمانة ودقة إلى الجيش السوري الحر فإنه يعد من الجهاد في سبيل الله، مشيرا إلى أن كل ما يقوي شوكة هؤلاء ويضعف شوكة النظام السوري الدموي مطلوب شرعا، مؤكداً أن واجبنا نحو إخواننا في سورية هو دعاء الله وصدق الالتجاء والاضطرار إليه مع بذل الجهد في إيصال المساعدات إليهم. 

وأضاف أن التاريخ المعاصر لم يعرف جريمة سفك دماء وانتهاك أعراض كالتي وقعت بسورية، مؤكدا أن الله بالمرصاد، وأن العدوان والإجرام لا بد له من نهاية. وأشاد آل الشيخ بجهود جمعية إحياء التراث الإسلامي في الدعوة إلى الخير والدفاع عن الشريعة والسير على مذهب السلف الصالح وطباعة كتب علماء السلف وتوزيعها، مطالبا الشباب بأن يكون دعاة إلى الخير طالبين للعلم الشرعي متأسين في ذلك كله بامام المتقين محمد صلى الله عليه وسلم في جلده وصبره.

Copy link