محليات

النقابات تواصل استياءها من الزيادات: من “بوابة الشعب” سنصل للاستحقاقات

*المتلقم: ماضون في المطالبة بتحقيق العدالة  

* الفارسي: وضعونا في “سكة سد”  
واصلت النقابات الكويتية استنكارها للزيادات التي اقرها مجلس الخدمة المدنية لموظفي الدولة ، معتبرين ان الديوان بذلك وضعهم في “سكة سد” ومهددين باللجوء الى “بوابة الشعب” للوصول الى الاستحقاقات .  

وأكد رئيس نقابة العاملين بوزارة التجارة عجمي المتلقم أن الزيادات التي تم إقرارها غير مرضية وغيرعادلة، متسائلا علي أي أساس تمت هذه الزيادة وإعطاء الجميع 25%للجميع رفم أن بعض الجهات لديها كوادر سابقة وجهات أخرى ليس لديها كوادر مثل وزارة التجارة”.  

وأضاف المتلقم أن النقابة تتمني من سمو رئيس مجلس الوزراء إنصاف موظفي التجارة وإعطاءهم حقوقهم التي مضي عليها الدهر وهي حبيسة الأدراج.
وتساءل المتلقم: هل من الإنصاف أن تكون المرتبات متفاوتة بين جميع الجهات على العلم بأن طبيعة العمل واحدة، وختم المتلقم بأن النقابة غير راضية علي قرار مجلس الخدمة وسوف نستمر في المطالبة بتحقيق العدالة وتطبيق مبدأ العدل والمساواة الذي نص عليه الدستور.
من جهته أكد رئيس نقابة العاملين في وزارة الإعلام ياسين عبدالله الفارسي رفض مجلس إدارة النقابة  للزيادات  لافتا إلى أن الحكومة نكثت بوعدها لنا بإقرار كادر الإعلاميين كما أنها كشفت للجميع أنها لا تدرك حجم التذمر والإحباط الذي يعيشه العاملون في وزارة الإعلام بسبب هذا التجاهل المتعمد لمطالبهم العادلة.  
وأضاف الفارسي في تصريح صحافي، أن مجلس إدارة النقابة حاول عبر السنوات الماضية أن يكون الحوار هو أساس الحصول على مطالب الإعلاميين ، لكن بعد هذه الزيادات المخزية فقد وصلنا مع الحكومة إلى “سكة سد” وليس أمامنا سوى خيار وضع نواب الأمة أمام مسؤولياتهم الدستورية والقانونية تجاه إخوانهم في “الإعلام” الذين وقع عليهم الظلم ليقر كادر الإعلاميين بقانون يلزم الحكومة بتنفيذه، مؤكدا أن الإعلاميين كان أملهم بالحكومة الجديدة كبيرا في رفع الظلم عنهم لكن للأسف جاءت النتائج مخيبة للآمال.
وأكد الفارسي أن الخيارات ستكون مفتوحة أمام مجلس إدارة نقابة العاملين في وزارة الإعلام للرد على هذا استهتار مجلس الخدمة المدنية بحقوق الإعلاميين، لافتا إلى أنه إذا كان أعضاء مجلس الخدمة المدنية يرون أن الزيادات التي وضعوها مجزية فليكشفوا للشعب الكويتي عن المخصصات التي تصرف لهم شهريا ليعرف الشعب الكويتي من يدعي حرصه على الأجيال المقبلة كم يقبض شهريا من بدلات ومكافآت!
 وأضاف الفارسي أن نقابة الإعلام ستعقد خلال الأيام الماضية عددا من اللقاءات مع نواب مجلس الأمة لتوضيح موقف النقابة من هذه الزيادات ولوضع الخطوات الأولى من أجل إقرار كادر الإعلاميين من بوابة الشعب بدلا من بوابة مجلس الخدمة المدنية التي فقدت بوصلة العدالة وفصلت رواتب أبناء الكويت حسب “المزاج” وبدون أي معايير وأسس واضحة.  
Copy link