محليات

نقابة “الكويتية “تعتذر للمسافرين وتتوعد المسؤولين: إضراب يشل حركة الطيران السبت

اعتذر عبد الله الهاجري رئيس مجلس إدارة نقابة العاملين بمؤسسة الخطوط الجوية الكويتية ا  لمسافري الخطوط الجوية الكويتية على ما قد يلحقهم من ضرر بسبب الإضراب الشامل المزمع عقده الساعة الثامنة من مساء يوم السبت المقبل بناءً على قرار الجمعية العمومية غير العادية للنقابة يوم الثلاثاء الفائت.
وتوعد الهاجري بعدم الرجوع عن قرار وخطة الإضراب والتي يترتب عليها حدوث شلل كامل في حركة الطيران التابعة للمؤسسة مما ينتج عنه خسائر تقدر بنحو مليون دولار لكل أربع ساعات تمر من توقف المؤسسة عن العمل، متهما الحكومة بنزع الحقوق المشروعة التي سبق وأقرتها لموظفي المؤسسة والشركات التابعة لها، ومشدداً على أن الاستمرار في الإضراب سينتج عنه هروب الشركات التي تخدمها “الكويتية”، مجدداً تحميل كل من الحكومة وديوان ومجلس الخدمة المدنية لكل هذه الخسائر بسبب تعنتهم في منحهم مستحقاتهم. 
 وقال “اننا دعاة حقوق ولسنا دعاة تأزيم وأن من أوصلنا لهذه النتيجة هي الحكومة بخرقها لجميع العهود والوعود وتنصلها من عقد الاتفاق الموقع والموثق والمعتمد الذي يشتمل على زيادات وبدلات العاملين بمؤسسة الخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها في سابقة خطيرة تمثل انتهاكاً صارخاً للدستور والقانون وكافة القوانين الدولية والمعايير الإنسانية مما يعد عبثاً بحقوق العاملين وإهداراً لمكتسباتهم ووأداً لطموحهم ومستقبلهم الوظيفي”. 
ودعا الهاجري جميع العاملين بمؤسسة الخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها بأن يتكاتفوا ويلتفوا حول نقاباتهم ويقفوا خلفها ليشكلوا سداً منيعاً في حماية حقوقهم ومكتسابتهم .. مع مراعاة الالتزام الكامل بفن التعامل مع الجمهور والمسئولين ملتزمين بأقصى درجات ضبط النفس وعدم الانجراف نحو محاولات تحويل الإضراب الراقي المشروع إلى عشوائية وفوضى فالإضراب هو وسيلة وليس غاية لإقرار هذه الحقوق التي سلبت وعبث بها.
Copy link