عربي وعالمي

قصف للجيش السوري يسفر عن مقتل 115 شخصا

بعد انتهاء مهلة المبعوث المشترك للامم المتحدة و الجامعة العربية كوفي عنان, تزايدت وتيرة العنف في مناطق سورية عدة قُبيل ساعات من انتهاء المهلة التي حددها عنان لوقف إطلاق النار في البلاد في العاشر من الشهر الجاري، الأمر الذي يهدد مبادرة السلام الدولية في تلك البلاد وينذر بعواقب وخيمة على المنطقة برمتها. 
فقد نقلت وكالة رويترز للأنباء عن ناشطين في المعارضة السورية قولهم الاثنين إن قصفا للجيش السوري أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 115 شخصا في محافظة إدلب الواقعة شمال غربي البلاد على مدى اليومين الماضيين. 
وبين ناشطون إن عمليات القتل وقعت في منطقة سهل الروج التي تضم قرى وأراضٍ زراعية جنوب غربي مدينة إدلب، حيث تحاول القوات الحكومية استعادة السيطرة على مساحات من الأراضي كانت قد سقطت في أيدي مقاتلي الجيش السوري الحر المعارض.
Copy link