عربي وعالمي سجن مصريين وترحيلهما ومنعهما من دخول المملكة

السجن 5 سنوات لداعية سعودي بتهمة التحريض على ولاة الأمر

أصدرت المحكمة الجزائية السعودية المتخصصة اليوم الأربعاء حكما قابلا للاستئناف بالسجن خمس سنوات وبالمنع من السفر خمس سنوات أخرى وغرامة 100 ألف ريال على الداعية المتشدد يوسف الأحمد الذى عرف بدعوته إلى هدم المسجد الحرام وإعادة بنائه لمنع الاختلاط.
 
كما حكم على الأحمد الذى أدين بتهمة “التحريض ضد ولاة الأمر”، بدفع غرامة قدرها 100 ألف ريال (26,6 ألف دولار) وفقا لوسائل إعلام سعودية.واشتهر الأحمد بالفتاوى المتشددة التى أصدرها ومن أبرزها فتوى هدم المسجد الحرام وإعادة بنائه تجنبا للاختلاط.
 
وأشارت تقارير إعلامية إلى أن القاضى حكم على متهمين مصريين فى القضية نفسها بالسجن سنتين ثم ترحيلهما ومنعهما من دخول المملكة، مؤكدا أن “المتهم الاكاديمى غير معذور كونه أستاذ شريعة ويدرس طلاب ويعرف الأنظمة وقد ثبت لدى أن أسلوب المتهم الأكاديمى فى المناصحة كان فيه تأليب ضد ولاة الأمر وتحريض ضدهم”.
 
وكان مسئول فى منظمة غير حكومية أكد فى يوليو ان السلطات السعودية اعتقلت الأحمد وعزا ذلك إلى “شريط على اليوتيوب يحمل خلاله الأحمد مسؤولية استمرار الاعتقالات من دون محاكمات” إلى العاهل السعودى الملك عبد الله بن عبد العزيز ووزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز ومساعده الأمير محمد بن نايف.

Copy link