عربي وعالمي

اوباما وساركوزي يناقشان احوال سوق النفط

 قال البيت الابيض ان الرئيس الامريكي باراك اوباما ناقش مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اوضاع اسواق النفط العالممية في مؤتمر عبر دائرة تلفزيونية مغلقة.
وقال المتحدث الصحفي باسم البيت الابيض جاي كارني للصحفيين “اتفق الرئيس والرئيس ساركوزي على مواصلة المشاورات بينهما بشأن شح امدادات المعروض في أسواق النفط العالمية متابعة لمباحثات سابقة.”
ورفض كارني التعقيب حينما سئل هل ناقش الرئيسان اطلاق كميات من مخزونات النفط الاستراتيجية لتهدئة اسعار الطاقة العالمية الملتهبة.
وكان وزراء فرنسيون كشفوا الشهر الماضي ان الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا اجرت محادثات بشأن مسألة اطلاق كميات من المخزونات الاستراتيجية للنفط وعبر الفرنسيون عن تفاؤلهم بانه يوجد احتمال جيد لاتخاذ هذه الخطوة.
وسئل كارني مرارا هل ناقش الزعيمان اطلاق كميات من مخزونات النفط الاستراتيجية فرفض التعقيب رفضا قاطعا.
وقال “ليس لدى مزيد من المعلومات في هذا الموضوع وليس لدي بيانات ادلي بها في هذا الموضوع اليوم.”
وقالت مصادر بريطانية في وقت سابق من مارس اذار ان لندن مستعدة للتعاون مع واشنطن في خطوة من هذا القبيل.
وقال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون في 29 من مارس اذار “الاحتمالات جيدة للاتفاق بين الولايات المتحدة وأوروبا” بشأن اطلاق مشترك لكميات من احتياطيات النفط الاستراتيجية.
وقال نائب وزير الطاقة الامريكي دان بونيمان متحدثا للصحفيين على هامش مؤتمر في واشنطن يوم الاربعاء انه لم يتم التوصل الى اتفاق في هذا الشأن وان الولايات المتحدة مستمرة في التشاور مع الاخرين في وكالة الطاقة الدولية المؤلفة من 28 دولة.
وقال بونيمان “هناك عوامل كثيرة ندرسها منها المخزونات والانتاج. ونحن نتشاور مع زملائنا في وكالة الطاقة الدولية للاتفاق على افضل السبل للمضي قدما.”
Copy link