عربي وعالمي 22 قتيل و6 آخرين بجروح

قوات الامن السورية تقصف مدن متفرقة

لقى 22 شخصاً مصرعهم على يد القوات الموالية للرئيس السوري بشار الاسد جراء تعرض أحياء الخالدية والبياضة وجوبر والقصور والسلطانية وبلدة الحولة بريفها، لقصف عشوائي عنيف لليوم الثاني على التوالي. 
في حين قتل 7 منشقين من الجيش في مدينة جاسم بدرعا حيث قالت مصادر ان قوات ال نظام قامت باعدامهم بعد انشقاقهم عن الجيش فيما اصيب 6 آخرين بجروح. 
وشهدت حماة وريفها انتشاراً أمنياً كثيفاً وحملات دهم واعتقالات عشوائية طالت العشرات. كما تعرضت مدن دوما والضمير وحرستا بريف دمشق لإطلاق نار كثيف ومداهمات بالدبابات واقتحامات، أسفرت عن قتيل واعتقالات واسعة.
في وقت شنت فيه القوات النظامية قصفاً بالرشاشات الثقيلة وقذائف المدرعات من الحواجز الأمنية كافة على بلدة البارة بجبل الزاوية في إدلب، في حين دارت اشتباكات عنيفة بعد منتصف ليل السبت، الأحد بين قوات الأمن السورية ومقاتلين من المجموعات المسلحة المنشقة قرب مفرزة الأمن السياسي بمدينة الباب في ريف حلب، وسمع أصوات انفجار وإطلاق رصاص في المدينة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
Copy link