عربي وعالمي

مجلس الوزراء السعودي يستنكر زيارة نجاد إلى جزيرة أبوموسى الإماراتية المحتلة

أعرب مجلس الوزراء السعودي عن استياء المملكة واستنكارها للزيارة التي قام بها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى جزيرة أبو موسى الإماراتية المحتلة من قبل إيران، وعدها انتهاكاً لسيادة دولة الإمارات ونقضاً لمختلف الجهود التي تبذل لإيجاد تسوية سلمية لحل قضية الجزر الإماراتية عبر المفاوضات المباشرة أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية.   
يذكر أن مجلس النواب البحريني استنكر كذلك الزيارة الاستفزازية التي قام بها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الأربعاء الماضي لجزيرة أبوموسى الإماراتية المحتلة من قبل إيران منذ عام 1971، وما تمثله تلك الزيارة من انتهاك صارخ لسيادة ووحدة أراضي دولة الإمارات العربية المتحدة ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، واصفاً هذه الخطوة بأنها تحرك إيراني واضح لعرقلة وإفشال جهود دولة الإمارات ومساعيها المبذولة لحل هذه القضية بالطرق السلمية وتحرك غير إيجابي نحو زعزعة الأمن والاستقرار بالمنطقة والإضرار بالعلاقات بين الدول والشعوب.
Copy link