عربي وعالمي

السلطات العراقية تحتجز طائرة تركية دخلت خلسة إلى العراق

في ظل أجواء متوترة تشدها العلاقات بين بغداد وأنقرة عقب الانتقادات التي وجهها رئيس الوزراء التركي رجب طيب اوردغان لرئيس الحكومة العراقية نوري المالكي عقب لقائه أمس الخميس برئيس اقليم كردستان العراق مسعود البرزاني، كشف مصدر أمني عراقي مطلع، اليوم أن السلطات العسكرية العراقية احتجزت طائرة تركية اخترقت الاجواء العراقية من دون موافقة وهبطت في مطار الموصل، فيما لفت إلى ان الطائرة عثر على متنها سيارة مصفحة رباعية الدفع يشتبه بانها تعود لشخصية عراقية رفيعة المستوى.
وقال المصدر في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “طائرة شحن تركية اخترقت الاجواء العراقية خلسة ومن دون موافقة قبل أيام وهبطت في مطار مدينة الموصل”، مضيفا ان “عمليات نينوى رصدت الطائرة وقامت باحتجازها وطاقمها وقامت بتفتيشها حيث عثرت على سيارة مصفحة حديثة الصنع ورباعية الدفع”.
وبين المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان “تحقيقا موسعا يجرى حاليا بشان كيفية اختراق الطائرة للأجواء العراقية وعدم رصدها وإسقاطها من قبل الدفاعات الجوية”، ولفت إلى ان “التحقيق جار ايضا بخصوص السيارة المصفحة التي عثر عليها على متن الطائرة”، مرجحا انها تعود “لشخصية عراقية رفيعة المستوى” ولم يدل المصدر بأي تفاصيل أخرى عن الحادث.
Copy link