سبر أكاديميا رابطة التدريب بالتطبيقي : ثلاث سنوات تكفي لإنشاء حرم جامعي متكامل

الهاجري: ضم كلية التربية الأساسية إلى الجامعة الجديدة لن يحل أزمة القبول

قال رئيس رابطة أعضاء هيئة التدريب بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب محمد سعد الهاجري أن تحقيق المصلحة العليا تتمثل في إلغاء المادة الرابعة بالكامل وبدون استثناء وإبقاء كلية التربية الأساسية ضمن منظومة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لان انضمامها إلى الجامعة الجديدة لن تحل مشكلة أزمة القبول. 
وأضاف الهاجري أن التعديلات الجديدة على قانون إنشاء جامعة جابر سوف تسبب في شق الصفوف بين أعضاء هيئة التدريس بجميع كليات الهيئة مما يؤثر على العملية التعليمية في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ولتفادي هذا الانشقاق  هو إلغاء المادة الرابعة بالكامل بدون استثناء. 
وأوضح الهاجري أن فكرة انتقال حملة الماجستير والدكتوراه وحرية انتقالهم إلى الجامعة الجديدة يجب ألا تقتصر على قطاع التدريس بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي فقط فيجب مراعاة مبدأ المساواة فيشمل حرية الانتقال لمن يحمل الماجستير والدكتوراه من أعضاء هيئة التدريس في معاهد وكليات الهيئة.
 كما ناشد الهاجري  الحكومة وأعضاء مجلس الأمة الحفاظ على كيان الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والتنوع في إنشاء الجامعات بعيدا عن المساس بقطاعات ومرافق الهيئة الرئيسة بل تطويرها بمزيد من الدعم لها بدلا من تفكيكها.
وأوضح الهاجري أن الفترة التي حددتها الحكومة بثلاث سنوات تكفي لإنشاء حرم جامعي متكامل به جميع الكليات والتخصصات التي تسد حاجة سوق العمل دون المساس بكليات الهيئة ولتفادي المشكلات المستقبلية
Copy link