عربي وعالمي

قانون ليبي يحظر تشكيل الأحزاب على أساس ديني

 تبنت السلطات الليبية قانونا حول الأحزاب هو الاول منذ 1964 يمنع الاسلاميين المتطرفين ومؤيدي الفدرالية من انشاء احزاب، وذلك ضمن خطة “اقصاء” ندد بها هؤلاء.
  
وأصدر المجلس الوطني الانتقالي الليبي مساء الثلاثاء قانونا للاحزاب يحظر تشكيل الاحزاب السياسية على اساس “جهوي او قبلي او ديني”.
  
وقال عضو اللجنة القانونية بالمجلس مصطفى لندي إن “الشرط الأساسي هو ألا تبنى الأحزاب والكيانات السياسية في ليبيا على أساس جهوي أو قبلي أو ديني، وألا تكون امتدادا لأية أحزاب من خارج البلد، وألا يتم تمويلها من الخارج”.
  
وقال العضو الاخر في المجلس الوطني فتحي الباجة ان القانون لا يستهدف الاسلاميين المعتدلين لكنه موجه الى الاسلاميين المتشددين الذين يعتمدون سياسة “اقصاء الاخر”.
 
وكان الاخوان المسلمون في ليبيا اعلنوا نيتهم عدم المشاركة المباشرة في الحياة السياسية وتركيز انشطتهم في المجال الاجتماعي، لكن الجماعة دعت المنتمين اليها الى انشاء احزاب. وفي هذا السياق، انتخب احد ممثلي الأخوان المسلمين في بداية مارس على راس حزب العدالة والبناء الذي يضم اسلاميين ومستقلين.
  
واعتبر المتحدث باسم الحزب المذكور نزار كوان ان “القانون لا يستهدف الاخوان المسلمين في شكل مباشر، لكنه يتناقض مع الاعلان الدستوري (للمجلس الوطني الانتقالي) الذي اكد حرية تأسيس الاحزاب”.
Copy link