فن وثقافة

عود «طباشير» كتم أنفاس المصريين عشرات السنين

يبدو أن  مشهد قيام الفنان المصري نبيل الحلفاوي وهو يقوم بتوسيع احدى معدات القاء القاء القنابل على العدو الاسرائيلي ضمن مشاهد فيلم “الطريق إلى إيلات ” لم يمر مرور الكرام ولم ينس من ذاكرة كل من شاهده .
 وتزامناً مع عيد تحرير سيناء الذي تمر به مصر اليوم 25 أبريل ، تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك صورة للفنان نبيل الحلفاوي وهو يقوم بالمهمة، التي لم تكن في الحقيقة سوى مشهد تم تمثيله في العمل باسطوانة طباشير ابيض ، والبعض قال  إنها مجرد اسطوانه عسلية.
 وتم نشر الصورة تحت عنوان ” المشهد الذي كتم انفاس جيل كامل لنبيل الحلفاوي وهو يوسع خرم الطباشير “.
وانهالت التعليقات على الصورة وأكد البعض أن الفيلم من أهم أفلا السينما، واعترض البعض على ذلك واعتبر الفيلم مضحك، وآخرون قدموا اعتذارهم للفنان نبيل الحلفاوي .
يذكر أن الفنان نبيل الحلفاوي مقل في أعماله الفنية وظهوره الاعلامي لدرجة أنه فوجئ بانتشار شائعة وفاته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ، وشكر البعض عليه ، مؤكداً أنه سعيد بأن الجمهور يحبه وينشغل به لدرجة اطلاق شائعة عن وفاته.
Copy link