برلمان في سؤال برلماني إلى وزير النفط

الطبطبائي: هل تملك مؤسسة البترول نظاماً يخفض الانبعاثات الملوثة للبيئة؟

تقدم النائب وليد الطبطبائي بسؤال إلى وزير النفط استفسر من خلاله على نظام إدارة الشئون البيئية لدى مؤسسة البترول الكويتية الذي يساعد على خفض الانبعاثات الملوثة للبيئة الصادرة عن مصافي تكرير النفط، متسائلا عن أسباب عدم اصدار تشريعات بيئية تلزم جميع المصافي النفطية باتخاذ إجراءات تخفيض الإنبعاثات على صحة الانسان والبيئة.  
وجاء نص السؤال كالتالي: 
في ضوء الدراسة الخاصة التي أعدتها مجلة ” ميد ” المتخصصة في شؤن النفط، حيث تم تصنيف المؤسسات النفطية على أساس عشر معايير للأداء تبرز قوتها، من ضمنها مدى تطور إسترايجتها في الحد من الانبعاثات الملوثة للبيئة، حيث حصلت مؤسسة البترول الكويتية على (3) من (10) مقابل (6)  لأرامكو السعودية، (8) لأدنوك الإمراتية، (6) لقطر للبترول، (7) لسونتراك الجزائرية، (9) لتنمية نفط عمان (5) لشركة النفط الايرانية (4) للبترول الوطنية الليبية، مما يعكس تدني اهتمامات مؤسسة البترول الكويتية بالمعايير البيئية الدولية من قبل مصافيها التي تعمل في دولة الكويت، في الوقت الذي تلتزم فيه المصافي الكويتية في روتردام وفي ميلانو بالمعايير الأوربية الصديقة للبيئة .
لذا يرجى إفادتي بالآتي :
1. هل لدى مؤسسة البترول الكويتية نظام لإدارة الشئون البيئية يساعدها على خفض الانبعاثات الملوثة للبيئة الصادرة عن مصافي تكرير النفط ؟ وهل هناك خطط وطنية لتقديم الأثر البيئي لمصافي تكرير النفط والزامها بمستويات محددة من الانبعاثات الملوثة يتناسب مع الواقع الفعلي للبيئة في ظل عدم وجود تشريعات بيئية ملزمة ؟ مع تزويدي بنسخة من هذا النظام وتلك الخطط في حال وجودها؟
2. لماذا لم يتم اصدار تشريعات بيئية تلزم جميع المصافي النفطية باتخاذ إجراءات تخفيض الإنبعاثات على صحة الانسان والبيئة حيث أن الاعتماد على المبادرات الذاتية الطواعية من دون وجود تشريعات ملزمة يؤدي إلى ظهور خلل في التنافس لمصلحة المصافي غير الملتزمة لأنها لا تتحمل تكاليف المحافظة على البيئة ؟
3. ما الاجراءات والسياسات التي تم اتخاذها أو جاري اتخاذها لمواجهة المشكلات العديدة التي تعاني منا المصافي والتي تجعلها عرضة للتوقف الطارئ المتكرر الذي قد ينجم عنه طرح كميات كبيرة من الانبعاثات الخطرة الملوثة للبيئة، وتتمثل تلك المشكلات في قدم المصافي وتهالك معداتها وعدم مواكبتها للتقنيات الحديثة الخاصة بتحسين كفاءة استخدام الطاقة مما يجعلها مستهلكة للطاقة بمعدل كبير وبالتالي تزيد انبعاثاتها الناتجة عن حرق الوقود ؟ مع تزويدي بنسخة من تلك الإجراءات والسياسات في حالة وجودها ؟
4. هل هناك تعاون تام بين مؤسسة البترول الكويتية والشركات التابعة لها وبين الهيئة العامة للبيئة ؟ وهل هناك برامج وأنظمة مشتركة متفق عليها بينهما للمحافظة على البيئة ومواجهة آثار الإنبعاثات الملوثة الصادرة عن المصافي وغيرها من الوحدات الإنتاجية التابعة للمؤسسة وشركاتها ، وهل لدى المؤسسة تقارير متابعة صادرة عن الهيئة العامة للبيئة لمتابعة تطور نسبة التلوث خلال الخمس سنوات الأخيرة ؟ مع تزويدي بنسخة من تلك البرامج والأنطمة المشتركة ومن تلك التقارير في حالة وجودها ؟
5. ما هو إجمالي المشاريع المنفذة فعلاً أو الجاري تنفيذها من قبل مؤسسة البترول الكويتية والشركات التابعة لها لمواجهة آثار التلوث الناتجة عن نشاط المؤسسة وشركاتها التابعة بهدف المحافظة على البيئئة مع توضيح التكلفة في كل مشروع وسنة البدء في التنفيذ ومستوى التنفيذ والتاريخ المقرر للانتهاء من المشروع ؟ وما هي النتائج التي أسفر عنها تنفيذ تلك المشاريع من واقع القياسات الفعلية المعتمدة من الهيئة العامة للبيئة ؟
Copy link