برلمان نقل معاناتهم في سؤالين لوزيري الداخلية والأوقاف وقدم مقترحات لتحسين الخدمات

فزعة من الشاهين للمعاقين

في فزعة من النائب اسامة الشاهين للمعاقين وجه سؤالين لوزيري الداخلية والاوقاف ، وقدم مقترحات لتحسين خدماتهم ، حيث نقل لوزير الداخلية شكاواهم من اللجنة الفنية لتقييم الاعاقة ، ولوزير الاوقاف معاناتهم من أداء الصلاة في المساجد غير المجهزة.
وقال الشاهين في سؤاله إلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بشأن الهيئة العامة لذوي الإعاقة  انه في عام 2010 صدر قانون رقم (8) لسنة 2010 في شأن حقوق الاشخاص ذوي الإعاقة وقد جاء في الفصـل الأول من هذا القانون بتوضيح نطاق تطبيق القانون وقد جاء في مادة (1) في تطبيق احكام هذا القانون :  
1- الشخص ذو الإعاقة كل من يعاني من إعتلالات دائمة كلية أو جزئية تؤدي إلي قصور في قدراته البدنية أو العضلية أو الحسية قد تمنعه من تأمين مستلزمات حياته أو المشاركة بصورة كاملة وفعالة في المجتمع علي قدم المساواة مع الآخرين. 
2- اللجنة الفنية المختصة : هي الجهة التي يصدر في تشكيلها وتحديد اختصاصاتها قرار من الهيئة وتضم فريق من ذوي الاختصاصات في مجال الإعاقة .
 إلا ان الكثير من الاشخاص ذوي الإعاقة يشتكون من اللجنة الفنية المختصة لعدم انصافها لهم من حيث تقييم الإعاقة لهم .
لذا يرجى إفادتي بالأتي :
1- ما هي الآلية التي يتم العمل بها في تصنيف الإعاقات لدي اللجنة الفنية المختصة لكل إعاقة ؟
2- كم عدد التظلمات التي رفعت من الأشخاص ذوي الإعاقة ضد اللجنة الفنية ؟
3-كم عدد الحالات التي استفادت من تظلماتها ؟
4- ما هي آلية اختيار أعضاء ورئيس اللجنة الفنية وما هي تشكيلتها الحالية ؟
5-كم عدد حالات الإعاقة الجديدة التي تم إدراجها في الهيئة العامة لذوي الإعاقة وأصدر لها شهادات إعاقة خلال الفترة من حل مجلس الأمة في ديسمبر 2011 وحتى انتخابات مجلس الأمة في 2 / 2/ 2012 م ؟ مع إفادتنا ببياناتهم الخاصة عدا أسمائهم ؟
6-كم عدد حالات الإعاقة التي تم تغير مستوى إعاقتهم من بسيطة إلى متوسطة ، ومن بسيطة إلى شديدة ، ومن متوسطة إلى شديدة  خلال الفترة من حل مجلس الأمـة في ديسمبـر 2011 وحتـى انتخابـات مجلـس الأمـة فـي 2/2/2012 م ؟ مع إفادتنا ببياناتهم الخاصة عدا أسمائهم .
7- ما هي الأسباب الحقيقة التي أدت إلى استقالة الدكتور عبد الله عيادة من اللجنة الطبية في الهيئة العامة لذوي الإعاقة ؟ مع إرفاق صورة من استقالته المسببة .
8-كم عدد الطلبات المقدمة إلي الهيئة العامة لذوي الإعاقة من قبل الأشخاص من ذوي الإعاقة لتوفير لهم كراسي متحركة خلال السنوات الثلاث الفائتة ؟ مع ذكر أنواع الكراسي المطلوبة ؟ 
9- كم عدد الكراسي المتحركة التي تم توفيرها للأشخاص ذوي الإعاقة ؟ مع ذكر أنواع الكراسي .
10-ما هي آلية صرف كل كرسي  ؟ وما هي الشروط التي يتوجب توفرها بالأشخاص من ذوي الإعاقة للحصول علي كرسي متحرك حسب المواصفات المطلوبة ؟
11-ما الأسباب التي تدعو الهيئة العامة لذوي الإعاقة للتأخر في صرف المستحقات المالية للشركات التي تقدم هذه الكراسي المتحركة ؟وهل لدي الهيئة خطة أو آلية جديدة لمواجهة الأعداد الكبيرة من محتاجي الكراسي المتحركة ليتم صرفها لهم بأسرع وقت ممكن ؟
12-هل تم العمل بالمادة  29 لقانون رقم (8) لسنة 2010 ؟ وإذا تم العمل بها كم عدد المستفيدين ؟
13-ما قيمة المخصص المالي للإعاقات الشديدة والمتوسطة ؟
14- ما قيمة المخصص المالي للإعاقة البسيطة ؟ ما هي الآلية المتبعة لاستحقاقه المخصص الشهري ؟
15-ما قيمة  المبلغ  المخصص للمرأة التي ترعى معاقا ذا إعاقة شديدة ؟
16- كم عدد المستفيدين من هذه المادة (29) القانونية  ؟ و ما هي الآلية المتبعة لاستحقاق المخصص الشهري 
17-ما هي الجهات الحكومية التي لم تفعل المادة (37) من قانون رقم (8) سنة 2010  المذكورة ؟
18- ما هي الجهات الحكومية التي طبقت هذه المادة ؟وما هي الإجراءات التي تمت لمتابعة الجهات التي لم تلتزم بالمادة المذكورة ؟
19هل تم  تفعيل المادة  (42) من قانون المعاقين ؟
20- كم عدد المستفيدين منها  ؟ 
21- هل تم تفعيل المادة (45) من قانون المعاقين ؟
22-كم عدد الذين تقدموا لهذه المنحة ؟
23-ما هي الآلية التي يتم العمل بها لصرفها ؟ 
24- إذا لم يتم تفعل هذه المادة ، ما هي الأسباب ؟  ومتى سيتم تفعيلها ؟ وهل سوف تصرف بأثر رجعي من تاريخ صدور القانون ؟ 
 
وفي السياق ذاته  قدم الشاهين سؤالا إلى وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية عن التسهيلات المقدمة إلى كبار السن والمعاقين في المساجد.
وقال الشاهين إن المساجد هـي بيـوت اللـه يتم بناؤها والعناية بها ليستطيع المصلون من جميـع الفئـات  ان تمارس عبادتها بدون أي عوائق ، وكبار السن والمعاقون من الفئات التي تحرص على أداء عبادة الصلاة في المساجد ولكن تصطدم بأن بعض المساجد لا يوجد بها التسهيلات التي تجعلهم يذهبون إليها فنجد السلالم الكبيرة ودورات المياه غير مجهزة لهم حتى (رامات) الكراسي المتحركة لا يتم عملها ،وإذا تم عملها لا تكون حسب المقاييس المواصفات الصحيحة . وبناء عليه أرجو إفادتي بالاتي 
  1-  كم عدد المساجد التي تتوافر فيها تسهيلات للمعاقين وكبار السن ؟
    2- كم عدد المساجد التي  غير متوافر فيها هذه التسهيلات ؟ وهل هناك خطة لعمل التسهيلات لهذه المساجد ؟
    3- هل المساجد المزمع انشائها تتضمن التسهيلات حسب المقاييس و المواصفات العالمية لكبار السن والمعاق
ويقترح مركز واحد في كل محافظة من مراكز الخدمة يقدم خدماته للمعاقين
كما قدم الشاهين بمجموعة اقتراحات تخص فئة المعاقين من شأنها تقديم بعض الخدمات في مجالات وزارة الداخلية والهيئة العامة للمعلومات المدنية وخدمات وزارة العدل  :
1ـ يخصص في كل محافظة من محافظات دولة الكويت مركز واحد من مراكز الخدمة علي الأقل يقدم خدماته للمعاقين في مجالات (خدمات وزاره الداخلية ـ الهيئة العامة للمعلومات المدنية ـ خدمات الهيئة العامة لذوي الاحتياجات الإعاقةـ خدمات وزارة العدل ) حسب الشروط والضوابط التي تعتمدها هذه الجهات في التعامل مع هذه الفئة.
على أن يكون  هذا المركز من المراكز التي تفتح أبوابها في الفترة المسائية
2ـ يقوم كل معاق بتسجيل سيارة واحدة فقط لدي الإدارة العامة للمرور لاستخدامه الخاص تسقط عنها المخالفة الخاصة بممنوع الوقوف ( فقط ) مباشرة عند إدخالها في أجهزة الحاسب الآلي في الإدارة العامة للمرور .
وفي حالة إن قام المعاق باستبدال السيارة المستخدمة بسيارة أخري يتوجب عليه إبلاغ الإدارة بهذا التغيير عن طريق مركز الخدمة المخصص أو المراجعة الشخصية للإدارة المرورية التي يتبعها .
Copy link