محليات حذرته من استغلالها سياسياً

“الخط الأخضر” تطالب النائب المطر بكشف وثائقه البيئية الخطيرة

دعت جماعة الخط الأخضر البيئية في بيان صادر لها النائب حمد المطر رئيس لجنة البيئة في مجلس الأمة إلى إبعاد الشبهات السياسية عن نفسه في ملف البيئة بعد أن أعلن امتلاكه لوثائق بيئية تسقط حكومات لخطورتها الشديدة على سلامة الكويت وأهلها ولم يقم بكشفها للمجتمع . 
وقالت الجماعة “إننا نأمل ألا يستغل الناشط البيئي النائب الدكتور حمد المطر الوثائق البيئية الخطيرة التي بحوزته  استغلالاً سياسيًا وأن يكشف الوثائق الخطيرة التي لديه للمجتمع الكويتي لكي يحمي نفسه  من مخاطر التلوث بعد أن عجزت الحكومة ومجلس الأمة عن ذلك . 
واعتبرت الجماعة أن إعلان النائب المطر امتلاكه لهذه الوثائق وحرصه على حماية البيئة هو عمل وطني يستحق الاشادة ويثبت ويؤكد على أن من حق المجتمع الكويتي الاطلاع على هذه الوثائق من باب أحقيته في ذلك ولضمان وحماية شفافية ومصداقية النائب حمد المطر كنائب منتخب من الشعب. 
وأكدت الخط الأخضر أنها دائما تكشف لأفراد المجتمع عن وثائق بيئية خطيرة لتحذير المجتمع لضرورة إتخاذ اقصى درجات الحذر بيئيا لكي يحموا أنفسهم ويحموا أطفالهم من مخاطر التلوث. 
كما طالبت الخط الأخضر كافة أعضاء لجنة البيئة بمجلس إلى تقديم مايثبت عدم امتلاكهم لشركات ذات طابع بيئي هم وأقرباؤهم من الدرجة الأولى وذلك لتحقيق أقصى درجات المصداقية والشفافية ولمساعدة جماعة الخط الأخضر البيئية في التعاون ودعم نشاط اللجنة خصوصا في ظل رئاستها من قبل الناشط البيئي الدكتور حمد المطر.
وأفادت بأن العلاقات المميزة بين وزارة الدفاع التي تمتلك مناقصات بالملايين لنقل النفايات المشعة ولجنة الشؤون البيئية ووجود تعويضات بيئية تتجاوز ثلاث مليار تستلزم الحرص على عدم إمتلاك النواب أعضاء لجنة البيئة أية شركات ذات طابع بيئي فإن كانت لديهم مثل هذه الشركات فإنه من الضروري التخارج منها لحماية مصداقيتهم لدى المجتمع. 
وشددت الخط الأخضر على ضرورة أن تركز لجنة الشؤون البيئية جهودها على إعادة النظر في قانون البيئة الموجود لدى اللجنة خصوصا وانه لا يحمي البيئة بشكل كامل كما أنه بحاجة إلى إضافة مواد جديدة تضمن سلامة الذمة المالية للمسؤولين في الجهات البيئية الحكومية. 
وأكدت بأن لجنة الشؤون البيئية في مجلس الأمة ليست بحاجة إلى عقد الاجتماعات المتتالية والمتكررة لبحث المشاكل البيئية في البلاد فلدى اللجنة من تقارير ومحاضر إجتماعات سابقة ما يغنيها عن تشتيت جهودها بكثرة الاجتماعات كما أن اللجنة تضم إثنان من الخبراء البيئيين هم الناشط البيئي الدكتور حمد المطر والخبير البيئي  الدكتور علي العمير وبهذا  يجب أن تتجه اللجنة نحو التركيز على أن الأولوية الرئيسية لها الأن وهي إخراج قانون بيئي متكامل وتقديمة لمجلس الأمة على وجه السرعة لإقراره.
Copy link