منوعات

ملياردير أسترالى يعتزم بناء سفينة تايتانيك جديدة

 ملياردير أسترالى، أعلن اليوم اعتزامه بناء نسخة “غير قابلة للغرق” من سفينة تايتانيك بعد 100 عام على غرق السفينة الأصلية فى أعقاب اصطدامها بجبل جليدى.
ومن المتوقع أن تقوم السفينة (تايتانيك 2) بأولى رحلاتها من إنجلترا إلى أمريكا الشمالية وهو نفس مسار السفينة القديمة فى أواخر عام 2016.
وقال قطب التعدين والسياحة كليف بالمر للصحفيين: “إنها ستصمم بما يحول دون غرقها. ستصمم كسفينة حديثة بها كل الإمكانات التكنولوجية لضمان إلا يحدث هذا (غرقها)”.
وغرقت السفينة تايتانيك الأصلية التى كانت أكبر سفينة ركاب فى العالم حين جرى تشغيلها ووصفت فى ذلك العصر بأنها “غير قابلة للغرق عمليا” عقب اصطدامها بجبل جليدى يوم 15 إبريل 1912، الأمر الذى تسبب فى مقتل 1517 من ركابها وأفراد طاقمها.
وقال بالمر إن شركته الجديدة للشحن واسمها بلو ستار لاين بتى المحدودة وقعت مذكرة تفاهم مع شركة سى أس سى جينلينج لبناء السفن الحكومية الصينية لبناء السفينة (تايتانيك 2).
وبدأ العمل فى تصميم (تايتانيك 2) التى ستكون بنفس أبعاد القديمة التى كان بها 840 غرفة، وتكونت من تسعة طوابق.
Copy link