محليات

الاشغال: أنجزنا مراحل متقدمة من مشروع مستشفى جابر الاحمد

اكد مدير مشروع مستشفى جابر الاحمد المهندس علي ندوم ان العمل جار داخل المشروع بالاعمال الخرسانية والمباني (الاسود) وتم انجاز مراحل متقدمة منه مبيناان مبنى الابراج وصل في اجزاء منه الى الادوار الاول والثاني والخامس واوشك مبنى التشخيص والعلاج (الجزء الخلفي) على الانتهاء. 
واوضح ندوم في مؤتمر صحافي اليوم ان مبنى الاصابات والعيادات الخارجية تم الانتهاء من اربع ادوار منه من اصل ثمانية وبالنسبة لموقف السيارات تم الانتهاء من 60 في المئة منه كما تم الانتهاء من 50 في المئة من مركز طب الاسنان مشيرا الى انه سيتم فتح ابواب جديدة للمشروع للتغلب على مشكلة صعوبة نقل المعدات الثقيلة داخل المشروع لضيق المساحات. 
واشار الى ان العمل بالوحدة المركزية بالمبنى قد انتهى بنسبة 95 في المئة اضافة الى التمديدات الكهروميكانيكية كما تم الانتهاء من توفير كل المعدات الثقيلة بالمشروع مثل مولدات الكهرباء ووحدات التبريد والتوصيلات والسخانات المركزية ومولدات الكهرباء والمضخات الرئيسية ومضخات التبريد مبينا ان العمل جار في عملية التمديدات الخاصة بالتبريد والاطفاء بالتوازي مع اعمال المباني والمساحة. 
 واكد ان العمل يجري على قدم وساق في المشروع بهدف انجازه في مواعيده المقررة وهناك تعاون بناء بين كل الاطراف المعنية بالمشروع مشيرا الى انه ستتم زيادة ساعات العمل للتغلب على مشكلة العمالة التي تواجه المشروع في محاولة لتدارك نسب التأخير البسيطة خلال المرحلة المقبلة.
 واشار الى ان هناك دعما مستمرا من قبل القياديين في وزارة الاشغال العامة لكل العاملين في المشروع وعلى رأسهم وزير الاشغال العامة ووزير التنمية والتخطيط الدكتور فاضل صفر لايمانهم بأهمية المشروع الذي يعد اكبر مدينة طبية في الشرق الاوسط كما يعد دليلا واضحا على حرص الدولة على توفير كل الخدمات الراقية للمواطينين والمقيمين على حد سواء.
 واوضح ان التعاون والتنسيق قائم بين ادارة المشروع ووزارة الصحة الجهة المستفيدة من المشروع وذلك لوضع الخطط والبرامج لتجهيز المعدات الطبية اللازمة للمشروع قبل نهاية العقد بحيث تتم الاستفادةالسريعة من المشروع وتلافيا لاضاعة الوقت في عملية تجهيز المعدات.
 وذكر ان المشروع يساهم في تدريب الكوادر الجديدة من المهندسين والفنيين حيث يتم عقد دورات تدريبية بالتعاون مع جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والكلية الاسترالية وغيرها من المعاهد والكليات وذلك لتعريف وتدريب الكوادر الوطنية على اخر المستجدات في مجال الهندسة والانشاءات وغيرها من التخصصات الاخرى.
 واكد انه يمكن للمواطنين الاطلاع على اخر مستجدات المشروع على مواقع التواصل الاجتماعي والانترنت مشيرا الى ان ذلك يأتي حرصا على التواصل مع المجتمع وبث روح التفاؤل في نفوس الشباب بالاطلاع على هذه الانجازات الوطنية العملاقة.
 يذكر ان المشروع تم توقيع عقده في 15 نوفمبر 2011 بتكلفة تصل الى 303 ملايين دينار بمساحة 224 الف متر مربع بطاقة سريرية 1168 سريرا و5000 موقف سيارة ويتكون من الابراج (غرف المرضى) ومبنى التشخيص والعلاج ومركز الاصابات ومركز طب الاسنان وسكن للاطباء والممرضات ومبنى العيادات الخارجية.
Copy link