رياضة

تصريحات “سليماني” .. تثير الاتحاد الكويتي للاسكواش

في رد فعل من قبل مسئولي الاتحاد الكويتي للاسكواش علي تصريح رئيس الاتحاد الإيراني للعبة “مسعود سليماني”، والذي وجه من خلاله انتقاد شديد للمسئولين الكويتيين؛ بسبب عدم منح المنتخب الإيراني تأشيرات دخول إلى الكويت للمشاركة في منافسات البطولة الآسيوية السادسة عشرة للاسكواش التي ستنطلق اليوم برعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ “جابر المبارك”.
حيث قال “سليماني” في تصريح نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (أرنا ): “سلوك المسئولين الكويتيين وتصرّفهم في هذا الصدد يتعارض مع المبادئ الأخلاقية“.
وأكّد “حسين مقصيد” رئيس الاتحاد الكويتي للاسكواش في تصريح لجريدة عالم اليوم أن الاتحاد الكويتي انتهى صباح يوم أمس من إصدار التأشيرات الخاصة بدخول الوفد الإيراني للبلاد، ومشاركة منتخب بلادهم في البطولة الآسيوية المزمع انطلاقها اليوم بمشاركة قرابة 16 دولة.
وقال رئيس الاتحاد الكويتي: “اتحاد الاسكواش كان قد انتهى من كافة الترتيبات الإدارية للحصول على تأشيرات دخول الوفد الإيراني قبل قرابة الثلاث أسابيع ولكن الإجراءات الأمنية حالت دون صدور التأشيرات إلا يوم أمس، ومن ثم تم إرسالها إلى إيران ويبقى بمقدور المنتخب الإيراني المشاركة بمنافسات البطولة“.
ورداً على تصريح رئيس الاتحاد الإيراني للاسكواش “مسعود سليماني” بأنه سيتحرك على كافة المستويات لمنع الاتحاد الكويتي للاسكواش من استضافة مشاركات مقبلة.. أجاب “مقصيد” : “فليذهب رئيس الاتحاد الإيراني إلى الجهة التي يشاء اللجوء إليها، سواء الاتحاد الدولي أو الاتحاد الآسيوي.. وليفعل ما يشاء، حيث يبقى التنظيم الكويتي لأي من المنافسات محل إعجاب من قبل الوفود التي تأتي للبلاد للمشاركات المختلفة، وان ما حدث قبل انطلاق البطولة الحالية يبقى أمرًا عارضًا بكل المقاييس، ولا يعد موقفًا رسميًا، وإنما تبقى الموافقات الأمنية شيئاً مهماً من قبل وزارة الداخلية“.
من جانب آخر.. تمنى “مقصيد” خروج المنافسات الآسيوية بالشكل المميز، وذلك من خلال النواحي التنظيمية والمستويات الفنية، مشيراً إلى أن آمال اتحاد اللعبة في لاعبي منتخبنا الوطني كبيرة لتحقيق المراكز الأولى، وذلك بعد فترة الإعداد المميزة التي قام بها المنتخب بالعاصمة المصرية القاهرة.
كما تمنى “مقصيد” طيب الإقامة لجميع الوفود المشاركة، وان تثمر البطولة عما تسعى إلى تحقيقه جميع المنتخبات المشاركة.
Copy link