عربي وعالمي

بان كي مون: تسليح المعارضة غير مجدٍ وعلى الأسد إيقاف العنف في البلاد

 صرح الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون اليوم الأربعاء محملاً المسئولين فى الحكومة السورية ما آلت إليه الأمور في البلاد، كما وضح فى الوقت نفسه عن معارضته تسليح قوات المعارضة والحكومة السورية.


وقال مون خلال لقاء في وسائل الإعلام  “إن تسليح قوات المعارضة والنظام السورى يعد أمرا غير محبذ، لأنه لن يساعد على حل الأزمة الراهنة فى سوريا”.


وشدد على “أن الأمر الذى يجب اتخاذه فى هذه المرحلة الراهنة فى سوريا هى توقف كلا الطرفين عن القتال، لأنه لا يؤدى إلا لسقوط الضحايا من المدنيين، وأن المعدل اليومي للقتلى فى سوريا يتراوح بين 30 إلى 50 قتيلا”.


وأعرب بان كى مون عن “أسفه إزاء عدم تنفيذ خطة المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا كوفى عنان، متعهدا ببذل قصارى الجهد من أجل تنفيذ خطة عنان ذات النقاط الست لحل الأزمة الراهنة فى سوريا،وطالب الأمين العام للأمم المتحدة الرئيس السوري بشار الأسد بضرورة وقف جميع أعمال العنف فى البلاد، وبإجراء حوار سياسي من أجل حل الأزمة التى تشهدها حاليا سوريا”.



Copy link