أقلامهم

مشاري الحمد: من لم يعجبه حكم القضاء (فليبلط البحر او يطق راسه بالطوفة)!


صدمة …بلط البحر!! 
 
مشاري عبدالله الحمد



ما حصل صدم الشارع ككل ولكن المتتبع للحراك كان يتوقع أن تحصل عملية مفاجئة ولكن من أين وكيف ومتى؟ لا أحد يعلم ، بالأمس خرج الحكم ببطلان عضوية مجلس الامة وهو أمر كان منظور فيه بسبب الطعون المقدمة من قبل المرشحين روضان الروضان وصفاء الهاشم وهو أمر يحدث لأول مرة فحل مجلس الامة كان دائما يأتي عبر مرسوم وحصل أن مرت الكويت بتجارب الحل غير الدستوري وآلت الأمور إلى ما آلت إليه.


 اليوم نحن أمام حالة جديدة ، فالقضاء اتى ببطلان المجلس بأكمله وهي حالة أتمنى ألا تستفز الشارع وتكون هناك أيضا مواجهة ضد القضاء فما زلنا نقول ونصر على أن القضاء هو الحصن الأخير للمجتمع أجمع وان كانت الاحكام لا تتوافق مع ما يشتهى الاغلبية وتيار عريض من الشارع الخطأ الذي وقع فيه بعض النواب الحاليين والسابقين كعدنان المطوع بتصريحاته بأن من لم يعجبه حكم القضاء (فليبلط البحر او يطق راسه بالطوفة) ما هو الا دليل على اللغة التي ستستمر والتي كنا نرفضها من الجميع سواء نواب الاغلبية أو الاقلية ونقول للنائب المطوع أنت تدعي بأنك تمثل الامة ولكن الامة صدقني مثلما ترفض الالفاظ السلبية من الأغلبية ترفضها أيضا من الاقلية …نسيت أنت تم ارجاعك  لتمثل الاغلبية …


كان بودي أن أضع وجها ضاحك لكنه غير مسموح في الصحافة المكتوبة …قد يكون في المستقبل عودة لما سيحصل، القراءات تقول إن ما حصل كان متوقعا ولكن الاقرب والذي من الممكن أن اراه لتخطي هذه الازمة والفوضى التي ستحصل أن مجلس 2009 يحل ويعود الرأي للشارع مرة أخرى ولكن هذه المرة وما سنراه بنظام للدوائر جديد والذي تحدث عنه أكثر من طرف ليكون بشكل الدوائر العشرة ما على كتلة الاغلبية التي تم فضها هو الهدوء وعدم التصعيد لعدم خسارة تأييد الشارع وليعلموا أن مسؤوليتهم اليوم أهم من المسؤولية التي كانوا يطالبون فيها وهم على المقاعد والبلد لا يحتمل فوضى شديدة وإن كنت أظن أن مطالب الشارع سترتفع وستكون هناك مطالبات أكثر بسبب ما جرى ….ولكن ننتظر لنرى …والله خير حافظ هذا البلد وأهلها ..ودمتم.
 
نكشه القلم
 
اليوم الخميس وحديث تويتر حتى يوم الاحد سيكون عن النواب العائدين أبرزهن ….عرفتوها.

Copy link