محليات

ناصر الصباح يرعى حفل تخرج طلبة كلية الصيدلة

تحت رعاية وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الاحمد الجابر الصباح الرئيس الفخري للجمعية الصيدلية الكويتية اقيم مساء امس حفل تخرج طلبة كلية الصيدلة للعام 2011/2012 وذلك بقاعة الشيخة سلوى صباح الاحمد بفندق المارينا.

هذا وأناب معاليه الشيخة دانة ناصر صباح الاحمد الصباح لحضور الحفل.

وقد استهل الحفل بالسلام الوطني ثم تلاوة ما تيسر من القرآن الكريم ثم القى الامين العام للجمعية الصيدلية الكويتية سالم القحطاني كلمة جاء فيها..

 يطيب لي ان أرحب بكم في هذه المناسبة الغالية على قلوبنا مثلما هي عزيزة على قلوبكم وهي تخرجكم من كلية الصيدلة ودخولكم الميدان العملي لخدمة هذا الوطن الذي أعطانا الكثير وجاء دورنا اليوم لنرد له العطاء عملا وإخلاصا وتفانيا لخدمة ابناء مجتمعنا.

وبادئ ذي بدء أتقدم إليكم باسمي ونيابة عن زملائي اعضاء الجمعية الصيدلية الكويتية بالشكر الجزيل لمعالي وزير الديوان الاميري الشيخ ناصر صباح الاحمد لرعايته لحفلنا هذا ودعمه الكبير لجمعيتنا والشكر موصول لممثلة راعي الحفل الشيخة دانة ناصر صباح الاحمد لحضورها هذا الحفل كما اتقدم بأسمى آيات التهنئة والمباركة لكم جميعا بمناسبة تخرجكم الميمون في كلية الصيدلة لتبدأوا أولى خطواتكم في ميدان الحياة العملية.

بعدها ألقت الشيخة دانة ناصر صباح الاحمد الصباح كلمة راعي الحفل هذا نصها..

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم النبيين محمد وآله وصحبه اجمعين السيدات والسادة الحضور الكرام..

انه ليسعدني ويشرفني ان اكون هنا اليوم بينكم في هذا الجمع الطيب وفي هذه الجمعية المقدرة التي أخذت على عاتقها مسؤولية تعزيز دور الصيادلة في المجتمع والدولة وايصال صوت اخواننا وابنائنا من الصيادلة الكويتيين الى اصحاب القرار بشكل اثار الاعجاب والاحترام وعكس رقي مهنة الصيدلة وبين صورتها الحقيقية واهميتها بين قريناتها من المهن الطبية الاخرى.

الإخوة والأخوات لا يخفى على احد اهمية الدور الذي تقوم الجمعية الصيدلية الكويتية على العديد من المحاور والتي تصب في النهاية في خدمة الصيدلي الكويتي حيث تابعنا جهود الجمعية من خلال وسائل الاعلام المختلفة لاقرار كادر الصيادلة كما رأينا نشاطاتها المختلفة من ندوات ومحاضرات علمية متخصصة ساعدت في اثراء خبرات اخواننا الصيادلة وساهمت في تبادل خبراتهم مع نظرائهم على المستويات الاقليمية والعالمية.

كما لا يمكن ان يفوتني ايها الاخوة والاخوات الكرام ان انوه واقدر عاليا دور الجمعية على المستوى المجتمعي حيث قامت الجمعية بالعديد من الحملات التوعوية المدروسة والهادفة واضعين بعين الاعتبار حاجة المجتمع ومتطلباته.

فكانت ومازالت الحملة الوطنية للوقاية من التسمم بالادوية والمواد الكيمياوية التي اطلقتها الجمعية بالتنسيق مع وزارة الصحة وكلية الصيدلة والتي سيكون لها اكبر الاثر في نشر التوعية وخاصة بين ابنائنا من طلبة وطالبات المدارس.

أيها الإخوة والأخوات أبارك معكم اليوم لنخبة من ابنائنا وبناتنا الصيادلة خريجي كلية الصيدلة جامعة الكويت دفعة 2011 و2012 ونرحب بهم زملاء اعزاء ونشد على ايديهم ونعدهم مع اخوانهم ممن سبقوهم وانضموا الى هذه المهنة الشريقة الراقية والانسانية بامتياز أن نكون معكم ونبذل كل الجهود الممكنة لتنالوا حقوقكم كاملة وتساهموا في رفعة هذا الوطن الكويت الحبيبة والعزيزة على قلوبنا جميعا.

أخواني وأخواتي أشكر لكم دعوتكم الطيبة ونأمل ان نلتقي دائما في مثل هذه المناسبات العلمية والوطنية لنعمل معا نحو مستقبل افضل لابنائنا والسلام عليكم ورحة الله وبركاته.

ثم ألقت الخريجة معالي خالد الرسيس كلمة اللجنة المنظمة والتي جاء فيها..

ان الحمد لله رب العالمين نحمده كثيرا على جميل فضله وكثير نعمائه .. ان الامم ما بنيت الا بسواعد الخيرين من معلمي الناس الفضل ونحن اليوم نتوج الجهد بالشكر ونرد الفضل لاهله فاهلا ومرحبا بكم حضورنا الكريم وحياكم الله معنا في حفل خريجي كلية الصيدلة لعام 2012 .

في هذا اليوم الاغر من ايام الحصاد لمن زرع فيما مضى اتقدم اصالة عن نفسي ونيابة عن زملائي بلجنة الخريجين الذين شرفوني بالوقوف امامكم بالشكر والثناء لكل الداعمين لهذا الحفل على ما بذلوه من جهود والى الجميع منا الشكر والتقدير.

بعدها ألقى عميد كلية الصيدلة لاديسلاف نوفتني كلمة اشاد بها بالطلبة الخريجين وحثهم على مواصلة الجد والاجتهاد في حياتهم العملية المقبلة.

بعدها تم عرض فيلم وثائقي عن مهنة الصيدلة واهميتها في المجتمع والحياة العامة ثم القت الخريجة نيها مناور خان كلمة الخريجين.

بعدها تم تكريم الطلبة الخريجين للعام الدراسي 2011 – 2012 وتم تكريم الرعاة الرسميين للحفل، ثم قامت اللجنة المنظمة بتكريم راعي الحفل الشيخة دانة ناصر صباح الاحمد الصباح.

Copy link