عربي وعالمي

محمد مرسي.. رئيساً لمصر

(تحديث3) بدأت قوات من الحرس الجمهوري والشرطة العسكرية وأمن الرئاسة المصرية في الانتشار حول منزل الرئيس المنتخب، محمد مرسي، في منطقة القاهرة الجديدة، حيث قامت بتسلّم المنزل وفرض طوق أمني بمحيطه، بينما توالت ردود الفعل المهنئة لمرسي محلياً وعربياً ودولياً. 
فقد وجه رئيس المجلس العسكري في مصر، المشير حسين طنطاوي، وعدد من كبار الضابط وقادة الأجهزة الأمنية، التهنئة للرئيس الجديد، في حين تمركزت قوات الحرس الجمهوري وأمن الرئاسة بمحيط منزله وفرضت طوقاً أمنياً حوله لحمايته، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية.
وأجرى محمد سعد الكتاتني، رئيس مجلس الشعب الذي صدر حكم قضائي بحله، اتصالا هاتفيا بمرسي هنأه فيه بانتخابه رئيسا للجمهورية، في الوقت الذي كانت فيه حمله مرسي تشير إلى أن الرئيس الجديد مصرّ على أداء اليمين الدستورية أمام المجلس.

(تحديث2) أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في مصر  د. محمد مرسي، رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين رئيسا لمصر بنسبة 51,73% مقابل 48,27% بجولة الإعادة على حساب منافسه الفريق أحمد شفيق الذي كان رئيسا لآخر حكومات الرئيس المخلوع حسني مبارك. 

(تحديث) ذكرت الجزيرة نت من مصادر موثوقة أن اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة ستعلن بعد قليل فوز د. محمد مرسي، رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين بجولة الإعادة على حساب منافسه الفريق أحمد شفيق، الذي كان رئيسا لآخر حكومات الرئيس المخلوع حسني مبارك. 

وكشف مصدر قريب من اللجنة للجزيرة نت أنها نظرت بجدية كل الطعون التي قدمت إليها حتى تلك التي قيل إن شفيق قدمها بشكل مخالف للوائح وانتهت إلى إبطال عدد من الصناديق للتشكك فيها لكن هذا لم يجعل الفارق يختلف كثيرا عن ما أعلنته حملة مرسي ووسائل الإعلام.

وحسب المصدر فإن التأخير في إعلان النتيجة كان بسبب فحص كل الطعون وأسفر الأمر عن نتيجة نهائية يتوقع أن تشهد تقلص الفارق الذي يفصل مرسي عن شفيق إلى نحو 700 ألف صوت بدلا من 900 ألف كانت حملة مرسي قد تحدثت عنها بعد إجراء جولة الإعادة.

في الوقت نفسه قالت مصادر بحملة مرسي قبل ساعات إن اللجنة قد توصلت إلى قرارها النهائي والذي سيكون بإعلان فوز مرسي.

يترقب الشارع المصري اليوم الأحد، إعلان الفائز في السباق الرئاسي المحتدم بين د.محمد مرسي، والفريق أحمد شفيق، وسط أجواء شحن غير مسبوقة بين جماعة الإخوان والمجلس العسكري الحاكم، وبين أنصار مرسي وشفيق.
وقال المستشار فاروق سلطان، رئيس لجنة الانتخابات الرئاسية، ان نتيجة جولة الإعادة في انتخابات رئاسة الجمهورية ستعلن اليوم الأحد، في الساعة الثالثة عصراً، بمقر الهيئة العامة للاستعلامات بمدينة نصر.
وتحسباً لهذا الإعلان، قال مصدر أمني، أمس السبت، إن وزارة الداخلية اتخذت “إجراءات أمنية مشددة لتأمين وتحقيق الأمن والاستقرار في الشارع المصري في مرحلة ما بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية”.
Copy link