فن وثقافة

بدلاً من الانتظار.. السعوديات يرضين بالزواج الجماعي

كشف مدير عام جمعية وئام للرعاية الأسرية بالمنطقة الشرقية في السعودية محمد العبدالقادر عن ارتفاع في أعداد طلبات الزواج من الفتيات أكثر من طلبات الشباب، مشيراً إلى أن الجمعية استقبلت طلبات نسائية للزواج وصلت الى 213 طلباً يقابله انخفاض في أعداد طلبات الرجال للزواج الذي وصل الى 63 طلباً وهذا يعكس إحجام الشباب عن الزواج. 
وأكد الدكتور العبدالقادر أن عدداً كبيراً من الشباب الذين تم إجراء الدراسة على بيانتهم أشاروا إلى أن عزوفهم عن الزواج يرجع إلى تكاليف الزواج العالية التي لا يستطيع الشاب في ظل ضعف الراتب الشهري وغلاء المعيشة إتمام زواجه.
وبيّن مدير عام الجمعية أن حفل الزفاف الجماعي أثبت من خلال الدراسات والإحصائيات التي قامت بها الجمعية أنها توفر أكثر من 50% من تكلفة الزواج مقدراً أن تكاليف حفل الزفاف الجماعي تصل الى 10 مليون ريال لعدد 400 شاب وفتاة.
وعن مشروع تزويج ذوي الإعاقة قال إن الجمعية ترحّب بذلك وفي مرات عديدة سابقة تمت مخاطبة الجهات الحكومية المعنية بإرسال قائمة من المعاقين الذين يرغبون الزواج ولا يستطيعون لظروف مادية أو اجتماعية، ولكن التجاوب من قبل تلك الجهات لم يكن قوياً. ذاكراً أن الجمعية أتمت الشهر الماضي تزويج 3 يتيمات بعد التواصل مع الدار الاجتماعية بالمنطقة.
وأكد نجاح برنامج التأهيل للمستفيدين في استقرارهم الأسري بدليل عدم وجود حالات طلاق تذكر، إذ تصل نسبة الطلاق بينهم الى 0.5% والاستقرار الأسري بين المتقدمين وصلت نسبته إلى أكثر من 99%.
Copy link