عربي وعالمي

أهالي المصريين المعتقلين في السعودية يطالبون بالإفراج الفوري عن أبنائهم

طالب أهالي المعتقلين المصريين في السعودية، اليوم، السلطات المصرية بالتدخل السريع والفاعل من أجل الإفراج عن أبنائهم. 
 وقال رئيس رابطة أهالي المعتقلين في السعودية عشماوي يوسف عشماوي ليونايتد برس إنترناشونال، إن أعضاء الرابطة طالبوا خلال جلسة إستماع عقدتها لجنة حقوق الإنسان في مجلس الشورى المصري (الغرفة الثانية من البرلمان) اليوم، السلطات المصرية بالعمل من أجل ضمان الإفراج عن أبنائهم المعتقلين في السجون السعودية قبل حلول شهر رمضان “حرصاً على الروابط الإجتماعية والأسرية”.
 وأوضح عشماوي أن 36 مصرياً معتقلين حالياً في السعودية غالبيتهم في سجن “تبوك” من دون توجيه أي تهمة رسمية، وبعضهم حُكم بإطلاق سراحه فيما تصر السلطات الأمنية السعودية على استمرار إعتقالهم.
 وأشار إلى أن المناقشات مع لجنة حقوق الإنسان في مجلس الشورى تمخّض عنها توصية بعمل لجنة لدراسة المشكلات التي يتعرّض لها العاملون المصريون في الدول العربية وخاصة في السعودية.
 وعبَّر رئيس رابطة أهالي المعتقلين بالسعودية عن أمله في أن يُمثِّل انتخاب محمد مرسي رئيساً لمصر “بداية لجهود يبذلها النظام من أجل رعاية العاملين المصريين بالخارج وتوفير الظروف الملائمة لعملهم وتحسين شروط إلحاقهم بأعمال في الخارج بما يحقق كرامة المواطن”. 
 وكان أهالي المصريين المعتقلين في السجون السعودية نظموا عدة مظاهرات ووقفات إحتجاجية أمام السفارة السعودية للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم. 
Copy link