عربي وعالمي

الأسير: لنوجع من يعتبر حاله إلهاً وسائر اللبنانيين عبيداً
سلفيو لبنان يعتصمون للمطالبة بنزع سلاح حزب الله

بدأ مئات السلفيين في لبنان اعتصاماً مفتوحا بالقرب من الساحة الرئيسية بمدينة صيدا الساحلية بعد أن دعا زعيمهم الشيخ أحمد الأسير الفصائل المسلحة في البلد وخصوصا حزب الله إلى التخلي عن أسلحتها وإلى قصر حيازة السلاح على الجيش وقوات الأمن الوطنية.
   
وذكر الشيخ الأسير للصحفيين أن اعتصام السلفيين سيكون سلمياً ومتحضراً، متهماً الجماعات المسلحة -في إشارة لحزب الله- بالهيمنة على عملية صنع القرار السياسي في لبنان بحيازة السلاح.
   
وقال في مقابلة صحفية خلال الاعتصام في صيدا “سبب الاعتصام هو رفضنا لهيمنة السلاح.. كل السلاح.. وفوضى السلاح في لبنان لأنه يهدد السلم الأهلي وأهان كرامة الناس”.
   
وتابع الشيخ الأسير أنه لا يتوقع أن يسفر اعتصام السلفيين عن نتيجة على الفور مضيفا “المهم نبدأ الخطوه الأولى الفعالة لتوجع المعاند والمستكبر الذي يعتبر حاله إلهاً وسائر اللبنانيين عبيداً”.
   
وتزايد التوتر في لبنان في الشهور القليلة الماضية مع احتدام الصراع في سوريا، وتقول جماعة حزب الله الشيعية انها تحمل السلاح لقتال اسرائيل، وتساند الجماعة الرئيس السوري بشار الأسد بينما يساند السلفيون والعديد من الجماعات السنية في لبنان الثورة على نظام الحكم في سوريا.

Copy link