اقتصاد

في إطار تعاونها الدائم مع "جويك"
“القطرية للصناعات التحويلية” راعياً ذهبياً لإصدارات المنظمة 2012

أعلنت منظمة الخليج للاستشارات الصناعية (جويك) أن “الشركة القطرية للصناعات التحويلية” ستكون الراعي الذهبي لإصداراتها السنوية للعام 2012، وهي ثلاث كتب متخصصة: “ملامح الاقتصاد الصناعي في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية” و”صناعة وتجارة منتجات الألومنيوم في دول مجلس التعاون” و”ملف الخليج الإحصائي لدول مجلس التعاون الخليجي 2012″.
 
وقد اعتبر السيد عبد الرحمن بن عبد الله الأنصاري الرئيس التنفيذي الشركة القطرية للصناعات التحويلية أن رعاية الشركة إصدارات “جويك” يأتي انطلاقاً من حرصها على لعب دور ريادي في الاقتصاد الخليجي، وهو ترجمة لاستراتيجيتها التي تقوم على التنوع الكبير في أنشطتها، ومساهمتها في التنمية الاقتصادية للبلاد، ونظراً لأهمية هذه الكتب وما تتضمنه من دراسات وبيانات إحصائية يترقبها القطاع الصناعي.
 
وفي هذا الإطار تقوم “جويك” بدور نشط في مجال النشر الصناعي، حيث قدمت على مدى أكثر من ثلاثة عقود، أكثر من 550 مطبوعاً من النشرات الدورية والشهرية والخاصة والكتب والملخصات والأدلة الصناعية والتقارير والكتيبات والمطويات والأقراص المدمجة. وأصدرت عدة سلاسل صناعية من أهمها: سلسلة ملامح الاقتصاد الصناعي في دول الخليج العربية، وسلسلة الصناعات الأساسية في دول الخليج العربية، وسلسلة الأدلة الصناعية، وملف الخليج الإحصائي، وغيرها.
 
ولقد حرصت المنظمة في إعداد هذه الكتب على توفير البيانات والمعلومات المحدثة والموثوقة، وإتاحتها للجهات المعنية بقضايا التنمية والاستثمار واتخاذ القرار في دول مجلس التعاون، إيماناً منها بمدى أهمية المعلومات، ودورها الارتكازي في دعم ومساندة القرار، وفي رسم وإعداد الخطط والدراسات التنموية والاستثمارية ومتابعة تنفيذها.
يشار إلى أن “الشركة القطرية للصناعات التحويلية” تعتبر من الشركات الرائدة في مجال الصناعات الصغيرة والمتوسطة في دولة قطر. وتساهم الشركة حالياً في 15 مشروعاً صناعياً، جميعها في مرحلة الإنتاج في قطاعات صناعية مختلفة تشمل الصناعات البتروكيمياوية والكيماوية ومواد البناء والمواد الغذائية بالإضافة إلى عدد من المشاريع الجديدة التي هي في مرحلة التأسيس.
 
ويمكن الاطلاع على مزايا الرعاية لإصدارات “جويك” من خلال زيارة الموقع الإلكتروني للمنظمة www.goic.org.qa، أو عبر التواصل مع المنظمة عبر حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي “فايسبوك” و”تويتر” و”يوتيوب”.
Copy link