محليات

الحجرف: الفائقون البدون أبناؤنا واوصيت ببحث إمكانية استيعابهم في الجامعة

(تحديث) اكد وزير التربية والتعليم د.بدر الحجرف ان الفائقين من غير محددي الجنسية (البدون) هم ابناء الكويت وابناؤنا ولا نقبل من احد ان يزايد علينا بهذا الشأن، مشيرا الى انه اوصى عميد القبول في جامعة الكويت د.مثنى الرفاعي ببحث امكانية الجامعة الاستيعابية لقبول المزيد من ابناء (البدون) الفائقين في جامعة الكويت حسب الامكانيات.  

واضاف الحجرف في تصريحه الذي جاء خلال لقائه مع مجموعة 29 التي نظمت اعتصاماً امام مبنى عمادة القبول والتسجيل في جامعة الكويت من اجل اعطاء المزيد من المقاعد في الجامعة الى الفائقين البدون، اضاف أن عدد الفائقين البدون الحاصلين على نسبة 90 في المئة ومافوق يبلغ 135 طالبا ، ولا يمكن للجامعة ان تقبلهم كلهم فهناك اولويات ولوائح نحن نعمل عليها ، ولكننا سنقوم بدراسة الامكانيات ومن بعدها نرى امكانية قبول اكثر من 15 طالباً من فئة البدون.  

 وبين الحجرف  أنه فيما يتعلق بمسألة تسجيل طلاب البدون المستجدين بالمدارس الحكومية والاهلية من غير حاملي شهادة الميلاد فهو جاء عبارة عن تنسيق مسبق مع الجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية ، الا انه فتح الباب نحو اصدار قرارات جديدة قد تنهي هذه الازمة.  
وعن الاعتصام الذي نظمته مجموعة 29 امام الجامعة بمشاركة عدد من ناشطي حقوق الانسان وطلبة الجامعة ، قالت عضوة المجموعة د. رنا العبدالرزاق ان الاعتصام كان ناجحا وراقيا ومثمراً بعد ان لمسنا التفاعل من قبل الوزير الحجرف الذي وعدنا بلقاء قريب بمكتبه خلال هذا الاسبوع من اجل حل كل القضايا التي يعاني منها ابناؤنا البدون سواء  فيما يتعلق بالقبول بالجامعة او المستجدين ، ونحن نأمل ان نلقى استجابة فورية من معالي الوزير بهذه القضايا التي تتعلق بمستقبل الطلاب التعليمي.   

واشارت العبدالرزاق الى ان مجموعة 29 تضع تعليم الطلاب البدون  من ضمن اولوياتها القصوى لهذه المرحلة ، فحق التعليم مكفول للجميع بما نصت عليه مواد الدستور وما وقعته الكويت من الاتفاقيات الدولية بهذا الصعيد ، ولابد على كل ابناء الكويت الدفاع عن هذه الحقوق الاصيلة لابنائنا البدون سواء كانت بالتعليم العالي او عبر المستجدين .
وبينت العبدالرزاق ان  مجموعة29  تعمل الان على تحضير حفل تكريم لائق بالفائقين البدون هذا الشهر ، وستتخلله مفاجآت سارة للطلاب عبر تقديم منح دراسية لهم في الجامعات الخاصة . 

وشكرت العبد الرزاق كل المشاركين في هذا الاعتصام وبالاخص  ابناؤنا الكويتيين طلاب جامعة الكويت ، فهم اعطوا رسالة جميلة عن اخلاق المجتمع التي تدافع عن المظلومين وتطالب بالمزيد من العدالة الاجتماعية خصوصا لمثل قضية التعليم .

نظم عدد من الطلبة البدون اعتصاماً صباح اليوم أمام عمادة القبول والتسجيل في جامعة الكويت احتجاجاً على تهميش المتفوقين منهم، رافعين لافتات تطالب بإنصافهم وتندد بسياسة الإهمال والتجاهل التي تعمالهم بها وزارة التربية والتعليم العالي.

وطالب البدون في اعتصامهم الذي مازال قائماً بتخصيص 400 مقعد في الجامعة لمن تخرج منهم من الثانوية العامة بتفوق.

 يأتي هذا الاعتصام في اعقاب اثنين آخرين نظمهما عدد من غير محددي الجنسية أمس وأول أمس على التوالي، حيث تعاملت معهم الأجهزة الأمنية بعنف مستخدمة خراطيم المياه والقنابل الدخانية لتفريقهم.
Copy link