محليات

زيباري يرفض الحديث عن الكويت في مجلس الوزراء "لأن الكلام سيصل"
وزير الصناعة العراقي ” جاسوس” لناصر الصباح

بعد نحو عام من اتهام أوساط برلمانية عراقية لوزير الخارجية العراقي بتلقي رشوة من الشيخ ناصر المحمد ، كشفت صحيفة عراقية ان” وزير الصناعة والمعادن احمد ناصر الكربولي شقيق جمال الكربولي يسرب المعلومات لأخيه الذي يتصل فورا بناصر الصباح ليبلغه بما دار في أي اجتماع عن الكويت”.
 
ووفق صحيفة وكالة أنباء الرأي العام. ، كشف مصدر مقرب من مجلس الوزراء العراقي عن وجود وزير عراقي يتجسس لصالح دولة الكويت، وبين المصدر ان وزير الخارجية هوشيار زيباري رفض التحدث عن موضوع يخص الكويت معللا ذلك بان جميع ما يحدث داخل جلسة الوزراء يتم نقله حرفيا لدولة الكويت،
وروى المصدر: “انه في احد اجتماعات مجلس الوزراء العراقي برئاسة نوري المالكي حضر وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري وكان الموضوع المطروح في الاجتماع عن الكويت، فطلب منه ابداء الرأي، لكنه رفض، وعند سؤاله عن السبب قال إنه قرر ان لا يتحدث داخل مجلس الوزراء العراقي عن الكويت”.
وأضاف المصدر “انه قد اثار ذلك استغراب الحضور وعندما سألوه عن السبب قال انه تكلم في الاجتماع السابق عن الكويت وقد اتصل به هاتفيا ناصر الصباح مسؤول الملف العراقي في الكويت وعاتبه على طرحه لقضية لا تنفع الكويت”، مشيرا الى استغراب اعضاء مجلس الوزراء عن كيفية تسريب هذه المعلومات وتبين ان وزير الصناعة والمعادن احمد ناصر الكربولي شقيق جمال الكربولي يسرب المعلومات لأخيه الذي يتصل فورا بناصر الصباح ليبلغه بما دار في أي اجتماع عن الكويت.
 
Copy link