رياضة

أول سباحة كويتية في أولمبياد لندن.. على أعتاب إنجاز تاريخي
فيّ سلطان: كم أنا محظوظة بأن تتاح لي هذه الفرصة

“فيّ سلطان” .. أول سباحة كويتية، وواحدة من ضمن 11 اسمًا كويتيًا سيشاركون في دورة الألعاب الأولمبية التي ستنطلق يوم 27 يوليو الجاري، حتى 12 أغسطس المقبل.
“فيّ” كشفت عن سعادتها في مقابلة أجريت معها بمدونة “علي المواش”.. حيث قالت في بداية المقابلة: “أدرك كم انا محظوظة عندما أتدرب، وأن تتاح لي هذه الفرصة التي لا تسنح للعديد من اللاعبين“.
وعن دورها كإمرأة في عالم السباحة.. قالت: “إضافةً إلى حبي للرياضة.. أتدرب لكي ألفت الانتباه إلى أهمية الدور الذي تلعبه المرأة في المجتمع الكويتي.. وهي فرصة لتشجيع الفتيات“.
“فيّ” التي تبلغ من العمر 17 ربيعًا، بدأت ممارسة رياضة السباحة وهي في التاسعة من عمرها، وهي ترى بأنها بداية متأخرة، حيث المعدل الطبيعي يكون في الرابعة.. وأشارت إلى أنها عادت للتدريب خلال العاميّن الماضيين.
وعن سبب اختيارها للسباحة.. قالت: “هنالك سببان رئيسيان، الأول هو أن فرص مشاركة المرأة في الرياضة بالشرط الأوسط محدودة، والثاني هو طول قامتي.. حوالي 6 أقدام، وارتدي حذاء بقياس 9“.
“فيّ” أكّدت على أن والدها هو من أشار لها برياضة السباحة.. وإنها تتلقى دعمًا من جميع أفراد أسرتها لاستمرار ممارسة رياضتها.
وعن أكثر اللحظات التي تتذكرها.. قالت: “المشاركة في بطولة العالم للصغار في بيرو خلال الصيف الماضي“.
Copy link