رياضة

منتخب الكويت للكارت يحقق المركزين الثاني والثالث في بطولة كامبوليس الإسبانية

للعام الثاني على التالي إستطاع أبطال منتخب الكويت لسباقات الكارت تحقيق نتائج مبهرة في بطولة كامبوليس الإسبانية والتي أقيمت في مدينة ملقا بداية شهر يوليو الجاري ، فقد إستطاع بطلي الكويت عبدالعزيز الذكير ومحمد اللهو تحقيق المركزين الثاني والثالث على التوالي في سباق (ROTEX MAX ) متفوقين على أقرانهم من الأبطال الأوربيين الذين شاركوا بالبطولة وأثبتوا مقدرتهم على مقارعة أبطال هذه الرياضة على المستوى الإقليمي والدولي في ظل زيادة المشاركات والإحتكاك المستمر . 
هذا وقد أقام المنتخب معسكرا تدريبيا في مدينة ملقا قبل بداية البطولة إستطاع خلاله أبطال المنتخب التأقلم على مسار الحلبة من خلال جدول تدريبي مكثف أعدته الإدارة الفنية بالنادي وأشرف عليه رئيس وأعضاء الوفد الإداري المرافق ، حيث جاء المعسكر الخارجي إستكمالا للتدريبات الخاصة التي أجراها المنتخب على حلبة البروكارت التابعة للنادي الكويتي الرياضي للسيارات والدراجات الآلية بمحافظة الفروانية . 
من جهته أعرب الشيخ أحمد الداود الصباح – رئيس الوفد عن بالغ سعادته لتحقيق أبطال الكويت لمراكز متقدمة للعام الثاني على التوالي في بطولة كامبوليس الإسبانية مما يعد نجاحا وبإمتياز لجهود مجلس ادارة النادي لتطوير هذه الرياضة المشوقة . 
 وأضاف بأن رفع علم الكويت في المحافل الدولية وخاصة على منصات التتويج هو حلم كل رياضي كويتي سواء كان إداريا أو لاعبا ، وعن أداء أعضاء المنتخب أشار الشيخ أحمد الصباح إلى أن أبطال منتخب الكويت للكارت كانوا عند حسن الظن بهم وأثبتوا أنهم على قدر المسئولية سواء أثناء فترة المعسكر أو خلال التصفيات النهائية التي تأهل لها كل من عبدالعزيز الذكير ومحمد اللهو ومحمد الخالد ، وجاءت فعاليات البطولة لتثبت علو كعب أبناء الكويت في المنافسات وأستطاع الذكير واللهو إعتلاء منصة التتويج رافعين علم الكويت فوق رؤوسهم ، كما وعد رئيس الوفد بتقديم كامل الدعم والمؤازرة لأبطال الكويت في كافة الرياضات التي ينظمها النادي الكويتي الرياضي للسيارات والدراجات الآلية ليتمكنوا من تحقيق الإنتصارات بإسم دولة الكويت. 
هذا وقد تقدم الشيخ أحمد الصباح بالشكر الجزيل لسعادة اللواء متقاعد فيصل الجزاف رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للشباب والرياضة ونائبه لشئون الرياضة الدكتور حمود فليطح ومدير إدارة شئون الهيئات الرياضية نوري الهذال على دورهم الكبير في إنهاء وتسهيل إجراءات وإنجاح هذه المشاركة ، وتمنى أن تولي الهيئة إهتماما أكبر وتقدم الدعم المناسب لبرامج تطوير رياضة السيارات والدراجات التي يعتمدها مجلس إدارة النادي خاصة فيما يتعلق بإقامة المنشآت الرياضية من الحلبات والمضامير بمقاييس دولية والتي ستساهم في صقل مواهب أعداد كبيرة من الشباب الكويتي الذي يعشق سباقات السرعة ولتستضيف بطولات إقليمية ودولية .
Copy link