مجتمع

أقيم برعاية مديرة معهد الاندلس بمدينة ستراسبورغ بفرنسا
التعريف بالإسلام احتفت بتخريج دارسات اللغة العربية من المهتديات الجدد

اكدت رئيسة قسم الفصول الدراسية بلجنة التعريف بالإسلام  لطيفة السعيد بان اللجنة تؤالي أهمية  كبيراً بتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ، وذلك لمساعدتهم فى التعايش مع المجتمع الكويتي بطريقة  بسيطة ، وفتح العديد من أفاق التواصل وإنجاز المهام ، وإزالة عائق التواصل عن طريق تضيق الهوة بينهم وبين المواطنين ، وكذلك استثمار هذا الباب في دعوتهم للتعرف علي الإسلام ، كون اللغة العربية لغة القران الكريم .  
 وأوضحت السعيد في تصريح صحافي لها بان قسم الفصول الدراسية التابع للجنة التعريف النسائية بالروضة ، أقام حفل تخريج لعدد 90 دارسة للغة العربية للفصل الربيعي والصيفي ، وأقيم الحفل تحت رعاية مديرة البرامج بمعهد الاندلس فى مدينة ستراسبورغ  بفرنسا  نورية عدو والتي أشادت بعمل اللجنة المؤسسي ، وخطتها الاستراتجية المميزة التي تسير وفقها .  
وتابعت السعيد : تعليم اللغة العربية له اهمية خاصة كلغة تواصل تعين الوافدين على التكييف مع المجتمعات العربية ،كما انها بوابة  يطلعون من خلالها على الثقافة العربية والإسلامية ، وحثت الدارسات على مواصلة دراسة اللغة العربية وتشجيع الاخرين على الالتحاق بهذه الدورات المميزة. 
واختتمت مشيدة بالجهود التي تقوم بها لجنة التعريف بالإسلام ، بالتعاون من اهل الخير ومحبي الدعوة في تفعيل ونشر برامجها الدعوية والتوعوية ، التي تنمي الثقافة الإسلامية للمهتديات الجدد وتقوي وازعهن الديني ، متمنية منهن ان يغدين باباً واسعاً يدخل من خلاله الكثيرين إلي الإسلام منن بني جلدتهن من غير المسلمات ، من خلال الاخلاق الرفيعة والآداب الإسلامية التي حث عليها الشرع  وان ينشئن أبنائهن تنشئة إسلامية صحيحة . 
ومن ناحيتها ألقت راعية الحفل مديرة البرامج في معهد الاندلس فى مدينة ستراسبورغ فى فرنسا  نورية عدو كلمة جاء فيها: لقد لفت انتباهي تنوع اصول هؤلاء الدارسات ، حيث مثلن قارات مختلفة مثل امريكا وآسيا وإفريقيا ، و لقد تأثرت بانطباعاتهن التي عبرن من خلالها عن سعادتهن لتواجدهن في جو أخوي يعبر عن متانة العلاقة الانسانية التي تجمعهن بالمشرفات على هذا المركز :
واعدة بأنها سوف تقوم بنقل هذه التجربة الناجحة ، الى معهد الأندلس بمدينة ستراسبورغ في فرنسا حتى يستفيد منها في تعاملاته  مع المهتدين الجدد وغيرهم من أبناء الجالية المسلمة المقيمة بفرنسا  ، وعبرت عن شكرها الجزيل  للقائمين والقائمات على هذه اللجنة المباركة ، متمنية لهم النجاح والتوفيق في كل ما يقومون به من عمل ،ثم  تبعها توزيع شهادات التخرج والهدايا التقديرية على الخريجات فى جو من البهجة والفرح .
ويذكر بان معهد الأندلس بمدينة ستراسبورغ فرنسا ، هو عبارة عن معهد دعوي للمسلمين الجدد والجاليات المسلمة المقيمة بفرنسا .
و ثمنت المشاركات في الحفل  دور لجنة التعريف بالإسلام الدعوي والتوعوي في شتي الأنشطة والفعاليات التي تقوم بها ، لا سيما مشروع تعليم اللغة لغير الناطقين بها ، والذي كان له دور كبير في تعليمهن اللغة العربية ، والذي بدوره ساعدهن في فتح أفاق كبيرة من التواصل مع المجتمع الكويتي .
Copy link