برلمان

الجويهل “يكفر” بالدستور: لم نجن منه سوى ضياع الأحلام

في رسالة وجهها الى ما أسماه بـ “اللي في بالي وفي بال أهل الكويت”، قال عضو مجلس أمة 2012 المبطل محمد الجويهل: “اليوم بعد انقضاء نصف قرن من الدستور لم يجن المجتمع من ورائه سوى ضياع أحلام الأبناء ولكن الأخطر من ذلك أننا مازلنا نعيش المناخ الاجتماعي الفاشل الذي قامت…… الميمونة لتخلصنا منه فلا ينكر منصف أننا نعيش اليوم واقع الفساد والمحسوبية وغياب العدالة الاجتماعية”. 
وأضاف أن المجتمع اليوم وسط هذه المأساة الاجتماعية قد كفر بمبادئ الدستور الذي عشنا جميعاً نردد مبادئه  كالببغاء والقضاء على الفساد والمحسوبية وطلب إقامة العدالة الاجتماعية، وتابع “ياصبر أيوب وينك في حياتنا اليوم صار أهل الكويت يشربونه مثل الماي ويتنفسونه مثل الهوا ويتساءلون في همس وبجدية هل هناك او نحن نحتاج الى ثورة اجتماعية ضد الوضع الحالي حتى نحقق ما فشل فيه النواب والله الناس كفرت من الدستور والشعارات ولابد من حل جذري ليلمسوا تغيير واقعهم. المر”.
وفي نهاية تغريداته قال الجويهل “أنا شخصياً ارى ان المعجزة التي ينتظرها أهل الكويت الحين والحل الذي يخليهم يرتاحون من القيل والقال هو الوصول ليوم في الكويت نجد فيه الحاكم والحكومة والنظام كلهم يعملون في خدمة الشعب والدولة ولا نشوف الشعب يخدمهم ويخدم مصالحهم الخاصة يجب أن يعلم الكل أن الكويت للكويتيين غصباً عن كل المزدوجين “واللي يابهم””.
Copy link