" هات اذنك "

درس من سوريا

الأحداث المتسارعة في سوريا وعلى رأسها توسع الاشتباكات في العاصمة دمشق واغتيال وزير الدفاع ونائبه رئيس الاستخبارات وإصابة عدد غير قليل من المسؤوليين الكبار في النظام البعثي تؤكد حقيقة ثابتة أكدها التاريخ مراراً وتكراراً وهي أن عسكرة أي نظام لا تحميه وقمع المعارضين بالقوة لا يجدي نفعاً. درس لكل الأنظمة القمعية في العالم.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق