محليات

العتيبي: مساجد الجهراء جاهزة لا ستقبال المصلين

أعلن مدير إدارة مساجد محافظة الجهراء إبراهيم عبد الله العتيبي بأن الإدارة قد أنهت جميع الأعمال بالمساجد وأصبحت جاهزة لا ستقبال جموع المصلين في شهر مضان المبارك سواء في صلاة التراويح التي تبدأ فور الاعلان عن شهر رمضان المبارك. 
 وقال العتيبي في مؤتمر صحفي عقده صباح أمس في مقر الادارة بمنطقة القصر بالجهراء في البداية نهنئ صاحب السمو أمير دولة الكويت وولي عهده الأمين وكافة المواطنين والمقيمين الكرام بحلول شهر رمضان المبارك ، وتذكر بما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان إذا رأى هلال رمضان قال:”اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام، ربي وربك الله هلال رشد وخير”.  
وأضاف العتيبي لقد حرصنا في هذا العام على تنوع البرامج والفعاليات لتلائم الجميع  فقد حرصت الإدارة على استضافة نخبة من العلماء والمشايخ من داخل وخارج الكويت وذلك ليقوموا بإلقاء الخواطر والمواعظ والدروس الإيمانية والتربوية ومن ابرز الأنشطة التي عملت الإدارة على تجهيزها هي المراكز الرمضانية التي تهدف إلى إحياء وتنمية وتفعيل رسالة المسجد. 
 وهذه المراكز هي :
مركز عقلا الظفيري
فى منطقة الجهراء القديمة   بجوار السنترال
مركز ملا راشد سعود الصقر
فى منطقة سعد العبدالله  ق10
وبين العتيبي ستكون هذه المراكز عبارة عن منارات هادية من خلال ما تقدمه من برامج نافعة ومفيدة ، ومن هذه البرامج والخدمات إقامة الدروس والمحاضرات يوميا بعد صلاة العصر وفي أثناء صلاة القيام وعقد مجالس فقهية أسبوعية بعد صلاة الجمعة من خلال نخبة مختارة من علماء ومشايخ الإدارة وكذلك تقديم المشروبات بمختلف انواعها من  مياه وعصائر وقهوة وتمور مجاناً واستضافة لنخبة من أفاضل العلماء والدعاة المعروفين في العالم الإسلامي وكذلك القراء ذوى الأصوات الندية وإقامة برامج نسائية تحتوي على الدروس والمواعظ والإجابة عن الأسئلة وذلك بالتعاون مع إدارة التنمية الأسرية . 
وأوضح العتيبي أنه تم إعتماد عدد 6 معتكفات موزعين على المحافظ في  مسجد عبدالله بن الأرقم و مسجد محمد الرطام  ومسجد كعب بن زيد الأنصاري  ومسجد دغيم الشمري ومسجد صحن العبلان  ومسجد أبو مسلم الخولاني. 
ونوه العتيبي إلى أن الإدارة قد استضافت عددا من الدعاة المعروفين وهم  د. عبدالكريم بن فهد الشيقح  ود. طارق بن عبدالرحمن الحواس و د. علي بن محمد آل الياسين  ود. خالد بن عبدالله الخليوي وعصام العويد وأنس بن سعيد بن مسفر وسلطان عبدالله العتيبي وعبد الواحد المغربي وعمر العيد كما تم أيضاً استضافة عدد من القراء المشهورين ومنهم  القارئ  إدريس محمد أبكر  والقارئ  يوسف أحمد أبكر والقارئ عبد العزيز بن صالح الزهراني والقارئ  الشيخ محمد عبدالكريم الشيخ  والقارئ احمد بن محمد عبدالرحمن عبيد والقارئ  عبدالرحمن جمال العوسي والقارئ  عبدالرشيد صوفي والقارئ زايد عطية . 
45 داعية: 

وأكد العتيبي أن عدد الدعاة من داخل الكويت بلغ 45 داعية ما بين إمام وخطيب منهم 30 كــويتياً و15 مـن المقيمين بالكويت إضافة إلى14 قارئا ، منهم 7 كويتيين ، و7 من المقيمين حيث تم تجهيز أيام العشر الأواخر من البرامج المطروحة أيضاً في هذه المراكز برنامج “اعتكاف العشر الأواخر من رمضان” وبرنامج  شد المئزر وكلاهما عبارة عن برنامج تربوي إيماني روحي, يهدف إلى تربية النفس على الصبر على طاعة الله, واكتساب أخلاق وسلوكيات حضارية , والمبـادرة والعمـل في إطـار الجمـاعة, والارتبـاط بالقران الكريم, وتعويد النفس على الالتزام بالسنن والنوافل حسب الإمكان وجدير بالذكر أنه سوف يتم تزويد المراكز الرمضانية  بوجبات الإفطار والسحور يوميا خلال العشر الأواخر من الشهر الفضيل وذلك خدمة لضيوف الرحمن في مساجد المحافظة. 
وقال العتيبي لتلافي أي مشكلات قد تحدث فقد جهزت الإدارة فرقة طوارئ بقسم الصيانة وهي متواجدة باستمرار لتلقي بلاغات المساجد في المحافظة.
وأشار العتيبي إنه ستتم استضافة عدد من القراء المتميزين من ذوي الأصوات الندية لإمامة المصلين خلال العشر الأواخر منهم الشيخ نعمة حسان والشيخ سعد عبيد والشيخ عبد الرحمن رخيص والشيخ جاسم العشوي والشيخ وديع اليمني والشيخ لافي العوني والشيخ طارق حواس. 
واضاف انه تم ايضا اختيار مجموعة من المشايخ الفضلاء لالقاء الدروس التربوية الإيمانية فى مركز الرمضانى الملا راشد الصقر وهم الشيخ  وديع اليمني والشيخ بدر الحجرف والشيخ متعب الزبن والشيخ عبدالله محمد العجمي والشيخ عواد فريجان والشيخ نايف الحجاج والشيخ فيصل عوض والشيخ ناصر السهو والشيخ عبد الرؤوف الكمالي والشيخ  مشعل ركابي. 
وقال العتيبي  انه تم اعداد خطة اعلامية متكاملة تزامنا مع العشر الاواخر من رمضان ايمانا من الوزارة بأهمية الدور الاعلامي في تغطية نشاط العشر الأواخر حيث قسمت هذه الخطة الى عدة أقسام اولها قسم الصحافة حيث سيتم عمل تغطية يومية للفعاليات والأنشطة بالمراكز. 
وعن تزايد أعداد المصلين خارج حدود المسجد وفي الساحات المحيطة قال انه تم توفير أعداد كبيرة من السجاد والبسط مع وضع خطة لتوزيعها حسب المواقع لاستقبال جموع المصلين فيها خارج حدود المسجد ومزودة بالخدمات اللازمة لراحة المصلين .
خدمة المصلين:
واشار الى ان ادارة مساجد الجهراء حرصت على تثقيف عمال النظافة ورجال الأمن من ناحية التعامل مع الجمهور ومواجهة الضغوطات لخدمة المصلين في هذا الشهر الفضيل من خلال لقاءات تعقدها معهم توضح لهم فيها أبرز المهام الموكلة اليهم لأدائها على أكمل وجه.
ونوه إلى أن جميع افراد اللجنة المنظمة متواجدون بصفة مستمرة فى ساحة المركز لتقديم كل انواع الخدمات والعون لجموع المصلين من ارشادات وتوجيهات وحفظ النظام وتوجيهات الدخول والخروج من والى ساحة المسجد لتفادى اى مشاكل تعيق  المصليين .
وعبر مدير الجهراء عن الشكر لجميع الجهات المشاركة في نشاط العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك أعادة الله على الأمة الأسلامية اجمع بالخير واليمن والبركات .
Copy link