برلمان

الشايع: أناشد الأمير وضع النقاط على الحروف لتحقيق الأمن والطمأنينة

قال نائب أمة 2012 شايع الشايع: “نحزن إلى ما وصلت اليها الظروف بالبلاد خاصة ونحن نعيش في بلد ينعم بالخيرات والطاقات الشبابية المخلصة التي تتمنى أن تعيش في بلد يعمره بيده وبإرادته وفق المبادئ التي تتسم بالنزاهة والشفافية ووصلت الظروف إلى وضع لا يتقبله العقل والضمير”. 
وأضاف الشايع: “فنعيش في فراغ دستوري ووضع سياسي مؤسف وحزين مما يستدعي أن يضع الجميع أيديهم على قلوبهم خوفا على البلد الطيب، ونرى الاجتهادات الشخصية التي يصرح بها البعض ولكن هذه الاجتهادات قد تنفع وقد تضر البلد، لا نشكك فيها ولكن الوضع لا يتحمل فالكويت تعيش فوق صفيح ساخن ونتمنى لها الاستقرار.. فاسمح لي يا صاحب السمو ويا والد الجميع بأن أناشدك من نابع الضمير ومن منطلق الولاء والمواطنة بالتدخل لوضع حد ليعود الاطمئنان إلى قلوبنا التي تحمل حبا وعشقا لتراب هذا الوطن واحتراما للدستور الذي يؤكد ولاؤنا لأسرة الخير أسرة الصباح الكرام”. 
كما ناشد الشايع سمو الأمير وضع النقاط على الحروف بما يحقق الأمن والاستقرار والمزيد من الطمأنينة خاصة في ظروف تستدعي التلاحم وتماسك الجبهة الداخلية نظرا لوجود من لا يتمنى للكويت الخير. 
Copy link