منوعات

وفاة سالي رايد أول رائدة فضاء أمريكية عن 61 عاما

قالت منظمة سالي رايد ساينس إن رايد أول أمريكية تسافر إلى الفضاء وداعية تعليم العلوم توفيت يوم الاثنين بعد معركة استمرت 17 شهرا مع مرض سرطان البنكرياس عن 61 عاما.

وفتحت رايد آفاقا جديدة للمرأة الأمريكية عام 1983 عندما انطلقت وكان عمرها 32 عاما مع أربعة رواد فضاء على متن مكوك الفضاء تشالنجر. وقالت رايد في مقابلة عام 2008 في الذكرى السنوية الخامسة والعشرين لرحلتها “حقيقة اني أول امرأة أمريكية تذهب إلى الفضاء حملت معها آمالا كبيرة.”وقالت “لم أكن افكر حقا في ذلك كثيرا في ذلك الوقت لكن بعد ذلك قدرت شرف اختياري.”

وقد وصف الرئيس الأمريكي باراك أوباما رايد بانها “بطلة وطنية ونموذج يحتذى به.” وقال في بيان إن رايد “الهمت أجيالا من الفتيات للوصول إلى النجوم.”

ولم تكن رايد أول امرأة في العالم تصل إلى الفضاء فقد حصلت على هذا اللقب فالنتينا تيريشكوفا من الاتحاد السوفيتي إذ انطلقت على متن صاروخ من طراز فوستوك 6 في 16 من يونيو حزيران عام 1963.لكن على مر السنين انتهجت روسيتان أخريان فقط نهج تيريشكوفا في الفضاء.

ولدى عودة رايد من رحلتها الثانية عام 1984 لم يكن معها رائدة الفضاء جوديث ريزنيك فقط بل كان معها أيضا كاثرين سوليفان. ومنذ ذلك الحين انطلقت أكثر من 45 امرأة من الولايات المتحدة ودول اخرى إلى الفضاء.

وقال تشارلز بولدن مدير إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) “كسرت سالي رايد الحواجز بالامتياز والمهنية – وغيرت بالفعل وجه برنامج الفضاء الأمريكي.”

نشأت رايد في لوس انجليس ودرست في جامعة ستانفورد حيث حصلت على درجة البكالوريوس في الفيزياء واللغة الإنجليزية ودرجتي الماجستير والدكتوراه في الفيزياء. وانضمت إلى مجموعة رواد الفضاء في ناسا عام 1978.

Copy link