رياضة

مورينيو يحصل على جائزة جمعية الصحفيين الرياضيين في البرتغال

سيحصل البرتغالي “جوزيه مورينيو” المدير الفني لنادي ريال مدريد الاسباني يوم الجمعة المقبل في لشبونة على جائزة “بريستيجيو فرناندو سورومينيو”، أهم الجوائز التي تمنحها جمعية الصحفيين الرياضيين في البرتغال.
وبحسب ما ذكره لوكالة متحدثون باسم الجمعية اليوم الثلاثاء فإن الجائزة، التي تمنح سنويًا، تمثل إقرارًا بالإنجازات الرياضية لـ”مورينيو” مع ناديه الحالي، الذي أعاد إليه لقب الدوري الإسباني في الموسم المنصرم.
ومنحت الجائزة في الأعوام الأخيرة لصحفيين حاليين أو معتزلين، فضلًا عن رياضيين مشاهير مثل عدائي المسافات الطويلة “روسا موتا” (ذهبية أوليمبياد سيول 1988 وبرونزية لوس أنجليس 1984) وكارلوس لوبيس (ذهبية 1984 وفضية مونتريال 1976).
ويشير اسم الجائزة إلى الصحفي الراحل “فرناندو سورومينيو”، أول رئيس لجمعية الصحفيين الرياضيين في البرتغال، التي تأسست عام 1966.
وسيستغل “مورينيو”، المولود في سيتوبال عام 1963، فرصة اللقاء الودّي لناديه أمام بنفيكا مساء الجمعة المقبل على استاد “النور” على كأس “إيزيبيو”، لتسلم الجائزة.
وسبق أن تولى المدرب البرتغالي، صاحب أكبر عدد من الألقاب في بلاده والأشهر خارجها، محليًا فرق بنفيكا (2000) وليريا أونياو (2001 و2002) وبورتو (2002 و2004)، قبل أن يرحل خارجها إلى تشيلسي الإنجليزي (2004-2007) ثم إلى إنتر الإيطالي (2008-2010) ومنه إلى الفريق الملكي.
Copy link