محليات

ايكويت تخمد حريقا محدودا في احدى الوحدات الصناعية

افادت شركة ايكويت للبتروكيماويات انها اخمدت حريقا محدودا صباح هذا اليوم, نتج عن تسرب في جزء من احدى الوحدات الصناعية حيث تمت السيطرة عليه خلال مدة وجيزة”. 
وأضاف المصدر: “لم يسفر الحادث عن اية اصابات بشرية حيث تم عزل المنطقة بالكامل، مؤكداً استمرار عمليات الانتاج في كافة الوحدات الصناعية الاخرى دون توقف”. 
واعرب المصدر عن خالص الشكر والتقدير لتعاون الادارة العامة للاطفاء مع فريق الشركة. 
وتابع المصدر ان”شركة ايكويت اذ تؤكد على مدى حرصها والتزامها بسلامة كافة الافراد من موظفي الشركة وافراد المجتمع وسلامة عملياتها الصناعية، تود الاشارة الى انها الجهة الوحيدة المخولة بالتصريح حول هذا الموضوع وغيره مما يتعلق بعملياتها الصناعية”. 
تمثل شركة ايكويت للبتروكيماويات التي تاسست سنة 1995 شراكة عالمية بين شركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة داو للكيماويات وشركة بوبيان للبتروكيماويات وشركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية.  
وبدأت شركة ايكويت عمليات الإنتاج في شهر نوفمبر 1997، وهي حاليا المشغل الوحيد لمجموعة متكاملة من المصانع ذات المواصفات العالمية التي تنتج أكثر من 5 ملايين طن سنويا من المواد البتروكيماوية عالية الجودة التي يتم تسويقها في الشرق الاوسط وآسيا وأفريقيا وأوروبا.
Copy link